irhabeoun

الخليج والعالم

15/06/2019

"ناشيونال انترست" تشكك بالرواية الأميركية لحادثة خليج عمان

شكك الكاتب الأميركي كيرت ميلز في مقالة نشرها موقع "ناشيونال انترست" بالرواية الأميركية حول مزاعم وقوف إيران وراء حادثة خليج عمان، مشيرا إلى ان الإدارة الأميركية سبق ان اتهمت إيران بتنفيذ هجمات دون تقديم اي دليل مقنع.

وأشار الكاتب في هذا السياق إلى "ما قاله صاحب أحد السفينتين المستهدفتين حول رؤيته لـ"أجسام طائرة" قبل وقوع الهجوم، ما يقوض رواية استخدام الألغام"، لافتا إلى أن القيادة الوسطى في الجيش الأميركي شددت على أن الدخول في حرب مع إيران لا يخدم المصلحة القومية الأميركية.

وذكر ميلز التهم التي وجهها وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إلى إيران، إذ زعم أن إيران قامت في 12 أيار/مايو الماضي بإستهداف اربعة سفن تجارية قرب مضيق هرمز، وادعى ان إيران استهداف انابيب النفط في السعودية واسقطت صواريخ قرب السفارة الأميركية في بغداد، كما اشار إلى ان إيران تتحمل مسؤولية إنفجار سيارة مفخخة الشهر الفائت في أفغانستان، على حد قول بومبيو.

ونقل الكاتب عن الصحفي افيك سين المتخصص في الشأن الأفغاني والباكستاني قوله إن "هجوم أفغانستان المذكور نفذته حركة "طالبان"، مضيفا ان "وصف "طالبان" بوكيل إيران ليس أمرا صحيحا، وأن هناك مجموعتين إثنتين اساسيتين في افغانستان  هما "طالبان" و"داعش"،

وقال سين إن "الشيعة "الهزارة" في أفغانستان الذين انضموا إلى "لواء الفاطيميون" لم يسبق وأن شنوا أي هجوم داخل أفغانستان".

الكاتب أشار إلى مخاوف متزايدة لدى بعض داعمي الرئيس الأميركي دونالد ترامب من التصعيد الحاصل تجاه إيران. ونقل عن مسؤولين سابقين اميركيين أن الدخول في مواجهة مع إيران يهدد فرص ترامب لإعادة إنتخابه لولاية جديدة.

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم