irhabeoun

الخليج والعالم

15/06/2019

"واشنطن بوست": الكونغرس يواجه سياسيات ترامب التصعيدية

أشارت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية إلى ان أعضاء في الكونغرس سيطلقون مبادرات من أجل كبح التصعيد الذي يشنه الرئيس الأميركي دونالد ترامب ضد إيران.

وقالت الصحيفة إن "هذه المبادرات يقودها في الغالب ديمقراطيون في الكونغرس"، لافتة إلى أن هناك عدد من الجمهوريين أيضاً انضموا إلى هذه المساعي.

وتابعت أن الأسابيع المقبلة ستكون حاسمة بالنسبة لمجلس الشيوخ الأميركي، مشيرة إلى أن التطورات في هذا المجال قد تبدأ يوم الثلاثاء المقبل، بعد ان يحاول أعضاء مجلس الشيوخ منع ابرام حوالي 22 صفقة تسلح، أغلبها مع السعودية والإمارات.

تحدثت الصحيفة حول خطط يعدها أعضاء مجلس الشيوخ عن الحزب الديمقراطي من أجل تقييد سلطات ترامب على صعيد إتمام صفقات التسلح، وذكرت أن بعض الجمهوريين يدعمون هذه الخطط، بما في ذلك السيناتور الجمهوري المعروف ليدسي غراهام.

كما  أشارت إلى مساعي تبذل لمنع استخدام الأموال الفدرالية من أجل تنفيذ عمل عسكري ضد إيران، إلا في حال حصول الإدارة الأميركية على تفويض من الكونغرس للقيام بذلك.

وذكّرت الصحيفة أن رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب الأميركي والنائب عن الحزب الديمقراطي ادم سميث، كان قد تعهد قبل أيام بإجراء تصويت في مجلس النواب لمنع حصول "حرب غير دستورية مع إيران". ولفتت إلى ان قادة مجلس النواب الأميركي ينوون طرح مشروع قانون يقيد سلطات الرئيس الأميركي في مجال مبيعات السلاح.

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم