weeklymajles

لبنان

حمادة في وقفة تضامنية في الهرمل استنكارا للاعتداء على المتوسطة الرسمية

22/12/2018

حمادة في وقفة تضامنية في الهرمل استنكارا للاعتداء على المتوسطة الرسمية

نفذت بلدية الهرمل اعتصامًا، استنكارا لاحراق غرف متوسطة الهرمل الرسمية أمس، بمشاركة عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب ايهاب حمادة، رئيس المنطقة التربوية في بعلبك الهرمل حسين عبد الساتر، رئيس بلدية الهرمل صبحي صقر وممثلين عن الأحزاب الوطنية والإسلامية، مدراء مدارس ومعلمين، مخاتير، فاعليات وحشد من الاهالي.

وفي كلمة له، قال حمادة إن "ما حدث عمل تخريبي بلا خلفيات، لم تعتده المنطقة وان هذه الوقفة التضامنية تقطع الطريق على الساعين للتخريب وتترك للقوى الأمنية مهمة المتابعة والمحاسبة"، مشددًا على أن ما حصل هو حادث عابر ليس له اي أبعاد أخرى.

ودعا حمادة للتصرف بحكمة، وأن يعمل أهالي المعتدين على محاسبتهم.

وأعلن التضامن مع إدارة المدرسة وكل مدارس الهرمل، منوها بدورها في العملية التربوية والتعليمية.

من جهته، استنكر عبد الساتر الاعتداء، آملا بعدم إعطاء الموضوع أكبر من حجمه، وأن تكون المتابعة بعهدة الاجهزة الأمنية لكشف الجناة ومحاسبتهم.

وأكد أن الأضرار في المتوسطة محصورة، قائلاً "علينا انتظار نتيجة التحقيق للبناء عليها، والمنطقة التربوية والاتحاد والبلدية سيكونون بجانب المدرسة لتقديم كل الدعم المطلوب لوجستيا وماديا".

بدوره، شدد صقر على "ان الهرمل كانت دائما نموذج التآلف والتضامن"، مجددًا "الوقوف إلى جانب المدرسة المتوسطة وسائر المؤسسات التعليمية لتعزيز التعليم والنهوض"، معتبرا "ان الحادث عابر وسوف نعمل لإصلاح الاضرار ولن نضيع يوما دراسيا واحدا".

أما مديرة المتوسطة الرسمية حنان ناصر الدين فشكرت النائب حمادة ورئيس المنطقة والمشاركين من بلديات ومدراء وفاعليات الهرمل لتضامنهم، واضعة الموضوع في عهدة الأجهزة المعنية. 

إقرأ المزيد في: لبنان