مفقودو الأثر

عين على العدو

المستشار القضائي لحكومة العدو: لا تأجيل لجلسة الاستماع لنتنياهو

06/06/2019

المستشار القضائي لحكومة العدو: لا تأجيل لجلسة الاستماع لنتنياهو

رفض المستشار القضائي للحكومة الصهيونية أفيحاي مندلبليت اليوم طلب رئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو تأجيل جلسة الاستماع التي استُدعي إليها في التحقيقات المشتبه فيها بـ"خيانة الأمانة وتلقّي رشىً".

ومن المقرّر أن تعقد جلسة الاستماع في الثاني من تشرين أوّل/أكتوبر المقبل، أي بعد أسبوعين من انتخابات الكنيست المقبلة، والمقرّرة في 17 أيلول/سبتمبر المقبل.

ويجري التحقيق مع نتنياهو في ثلاثة ملفات، هي:

الملف 1000، المشتبه نتنياهو فيه بتلاقي هدايا بمئات آلاف الدولارات من رجل الأعمال أرنون ميلتشين، مقابل توسّط نتنياهو لمنح ميلتشين تأشيرة للإقامة في الولايات المتحدة؛ الملف 2000، المشتبه فيه نتنياهو بمحاولته سنّ قانون لتقليص أعداد صحيفة "يسرائيل هيوم" مقابل تغطية داعمة له في صحيفة "يديعوت أحرونوت"؛
الملف 4000، المشتبه فيه نتنياهو بإرساء مناقصات على رجل الأعمال شاؤول ألوفيتش، مقابل تغطية داعمة لنتنياهو في موقع "والاه".

وقالت مصادر في النيابة العامة في كيان العدو للقناة 12 الصهيونية أمس إن "الدراما السياسية التي رافقت فشل نتنياهو بتشكيل الحكومة، وأدت بالتالي إلى حل الكنيست الـ21 وقرار إعادة الانتخابات، لن تؤثر على الإجراءات القضائية التي تتعلق بجلسة الاستماع لأقوال نتنياهو".

وكان مندلبليت قد قرر في 22 أيار/مايو الماضي، تأجيل جلسة الاستماع لنتنياهو، إلى الثاني من تشرين الأول/أكتوبر المقبل، علما بأن الموعد السابق الذي حدده مندلبليت، هو العاشر من تموز/ يوليو.

وطلب نتنياهو تأجيل جلسة الاستماع لمدة سنة، بذريعة حجم مواد التحقيق، إلا أن المستشار القضائي وافق بشكل جزئي على الطلب مشيرًا إلى أنه لا يوجد ما يبرر هذا التأجيل الطويل.

إقرأ المزيد في: عين على العدو