عاشوراء 2024

عين على العدو

حزبٌ صهيوني جديد "يلتهم" الأصوات في كيان العدو
10/07/2024

حزبٌ صهيوني جديد "يلتهم" الأصوات في كيان العدو

نشرت قناة  i24NEWS "الإسرائيلية" استطلاعًا للانتخابات ظهرت فيه نتائج مفاجئة. إذ تبيّن أن الائتلاف "الإسرائيلي" الحالي لديه 50 مقعدًا فقط، وأن حزب "معسكر الدولة" بزعامة بيني غانتس يتفوّق على حزب "الليكود" برئاسة رئيس الحكومة نتنياهو بمقعد واحد فقط، بينما يلتهم حزب أفيغدور ليبرمان - نفتالي بينيت الجديد الأصوات كافة.

وردًا على سؤال عن من الأفضل لرئاسة الحكومة، جاء نتنياهو بموقع منخفض مقابل رئيس الحكومة السابق نفتالي بينيت.

 وبحسب نتائج الاستطلاع، بدت صورة المقاعد على الشكل الآتي اذا أجريت الانتخابات اليوم:

"معسكر الدولة" 22 مقعدًا.
"الليكود" 21 مقعدًا.
"يش عتيد" 15 مقعدًا.
"إسرائيل بيتنا" 14 مقعدًا.
"شاس" 11 مقعدًا.
"عوتسما يهوديت" 10 مقاعد.
"يهدوت التوراة" 8 مقاعد.
الحزب المشترك بين العمل وميرتس 8 مقاعد.
 "القائمة العربية الموحدة" 6 مقاعد.
"الجبهة-التغيير" 5 مقاعد فقط.

أمّا الأحزاب التي لن تتجاوز نسبة الحسم، وفقًا لنتائج الاستطلاع، فهي: "الصهيونية الدينية"، "الأمل الجديد"، "التجمع".

وتتضمّن خريطة الكتل الحالية 50 مقعدا للائتلاف الحالي، و65 مقعدًا للمعارضة، وخمسة مقاعد مع الجبهة-التغيير. وفحص الاستطلاع عدد المقاعد التي يحصل عليها الحزب المشترك، والذي يضمّ ليبرمان وجدعون ساعر وبينيت ورئيس الموساد السابق يوسي كوهين. وتبيّن أن الأربعة سيحصلون على 33 مقعدًا، وتاليًا سينخفض "الليكود" إلى 17 مقعدًا، و"معسكر الدولة" إلى 14 مقعدًا، و"يش عتيد" إلى11 مقعدًا.

وعن قضية الملاءمة لرئاسة الحكومة؛ غانتس يتقدّم بـ4% على نتنياهو الذي يتقدّم على لابيد بـ2%. في المقابل؛ نتنياهو يتقدم بنسبة 6% على ليبرمان.

مع ذلك، وبحسب الاستطلاع، يشهد نتنياهو عجزًا كبيرًا أمام مرشح واحد وهو نفتالي بينيت، وتظهر البيانات أن الأخير يحصل على نسبة 41% مقابل 28% فقط لنتنياهو.

الكيان الصهيوني

إقرأ المزيد في: عين على العدو