فلسطين

استشهاد فلسطيني شرق بيت لحم والآلاف يزحفون نحو الأقصى

31/05/2019

استشهاد فلسطيني شرق بيت لحم والآلاف يزحفون نحو الأقصى

استشهد فتى فلسطيني وأصيب آخر إصابة خطيرة صباح اليوم برصاص العدو في منطقة واد أبو الحمص قرب قريتي الخاص والنعمان شرق بيت لحم في الضفة الغربية المحتلة.

وقالت مصادر صحفية إن قوات الاحتلال المتمركزة على حاجز "مزموريا" شرق بيت لحم أطلقت الرصاص على مواطنين أثناء محاولتهم الدخول إلى القدس والوصول الى المسجد الأقصى المبارك، ما أدى الى استشهاد الفتى غيث وإصابة الشاب مؤمن أبو طبيش من حدبة الفوار في محافظة الخليل.

وأضافت المصادر أن حالة الشاب طبيش خطيرة، نقل على إثرها إلى مستشفى في مدينة بيت لحم.

في سياق آخر،  يواصل عشرات آلاف المصلين من القدس المحتلة وداخل أراضي الـ48 ومحافظات الضفة الغربية المحتلة زحفهم نحو المدينة المقدسة لأداء صلاة الجمعة الأخيرة من شهر رمضان المبارك في رحاب المسجد الأقصى رغم اجراءات الاحتلال المشددة في المدينة.

وكانت قوات الاحتلال أغلقت البلدة القديمة والمسجد الأقصى لفترة قصيرة، بزعم طعن شاب في القدس المحتلة لمستوطنين.

وتعج الحواجز العسكرية الإسرائيلية في مدينة القدس بآلاف الفلسطينيين الذين يحاولون الدخول لأداء الصلاة في رحاب الأقصى المبارك، غير أن الاحتلال يمنع من هم دون الـ40 عاما من الرجال الدخول للقدس.

ومن المتوقع مشاركة مئات الآلاف في صلاة الجمعة في رحاب الأقصى.
 

إقرأ المزيد في: فلسطين