عاشوراء 2024

فلسطين

شهداء وإصابات برصاص قوات الاحتلال خلال اقتحامها لمدينة ومخيم جنين
06/06/2024

شهداء وإصابات برصاص قوات الاحتلال خلال اقتحامها لمدينة ومخيم جنين

استُشهد ثلاثة شبّان من مدينة جنين وأُصيب عدد من المواطنين الفلسطينيين بجراح، الخميس 6 حزيران/يونيو 2024، خلال اقتحام قوات الاحتلال لمدينة ومخيّم جنين في الضفة الغربية المحتلة، في حين تصدى المقاومون لقوات الاحتلال بإطلاق النار وتفجير عبوات ناسفة محققين إصابات مؤكدة.

وقال مدير مستشفى جنين الحكومي إنّ الشهداء هم: إبراهيم طاهر محمد السعدي (21 عامًا) والفتى عيسى نافر جلاد (17  عامًا) وهما من الحي الشرقي من مدينة جنين، أمّا الشهيد الثالث فهو عدي أيمن مرعي (24 عامًا) الذي كانت تحاصره قوات الاحتلال داخل منزل في المخيّم.

من جانبها، أفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بأنّ طواقمها تعاملت مع 3 شهداء و15 إصابة خلال اقتحام الاحتلال مخيّم جنين، من بينها 6 إصابات بالرصاص الحيّ، و4 إصابات بشظايا الرصاص الحيّ، و3 إصابات بعد دهسهم بآليات الاحتلال العسكرية، حيث تم نقل المصابين لمستشفيات جنين.

وتصدى المقاومون من مختلف الفصائل للقوات المقتحمة وأطلقوا عليها الرصاص، كما سُمعت أصوات انفجارات ناتجة عن عبوات ناسفة زرعها المقاومون أو ألقوها على قوات الاحتلال.

وكانت قد كشفت كتائب القسام في جنين، في بيان، أنّ "مقاتلينا، برفقة إخوانهم من الفصائل، يشتبكون في مخيم جنين مع قوات العدو المتوغلة، وقد حققوا -بفضل الله- إصابات محققة في صفوف القوات والآليات المتوغلة".

كما أصدرت كتيبة جنين التابعة لسرايا القدس بيانًا قالت فيه: "يخوض مجاهدونا اشتباكات عنيفة بعد كشف قوة خاصة في محيط مخيم جنين بمنطقة الجابريات ويمطرونها بالرصاص، محققين إصابات مباشرة بين أفراد القوة".

في غضون ذلك، حلّقت طائرتا "أباتشي" وأطلقت الرصاص على عدد من المنازل في مخيّم جنين، وبالتحديد في شارع مهيوب وطلعة الغبّز، في حين أدى رصاص الاحتلال لانقطاع التيار الكهربائي عن حي الجابريات المتاخم لمخيّم جنين.

وكانت قوة خاصة من جيش الاحتلال تسلّلت إلى مخيم جنين، قبل أن تقتحم آليات الاحتلال العسكرية المدينة ترافقها جرافات، من شارعي "حيفا" و"الناصرة"، وسط تحليق من طائرات "أباتشي" التي أطلقت الرصاص باتجاه المخيّم.

إقرأ المزيد في: فلسطين