طوفان الأقصى

هاشتاغ

تحت هاشتاغ #جنين: الاحتلال يلطخ بالدم سجل العلامات المدرسية
21/05/2024

تحت هاشتاغ #جنين: الاحتلال يلطخ بالدم سجل العلامات المدرسية

تفاعل رواد وسائل التواصل الاجتماعي مع الجريمة التي ارتبكتها قوات الاحتلال في مدينة جنين ومخيمها صباح اليوم الثلاثاء 21 أيار/مايو 2024، والتي أدَّت لاستشهاد 7 فلسطينيين بينهم طالب ومعلم وطبيب.

ولقي تلطخ سجل العلامات المدرسية لاحد الطلاب - الطفل محمود حمادنة - تفاعلًا كبيرًا بالاضافة إلى الشهيدين الطبيب أسيد جبارين، والمعلم علام جرادات، حيث ندَّد رواد وسائل التواصل تحت هاشتاغ #جنين بالجرائم الصهيونية التي ترتكب بحق الاطفال والعزل من النساء والشيوخ في المدينة والمخيم.

تحت هاشتاغ #جنين: الاحتلال يلطخ بالدم سجل العلامات المدرسية

وقال أحدهم: "مُنذ ساعات الصباح الأولى.. تلطّخ سجّل العلامات بالدّم" في إشارة إلى سجل العلامات المدرسية للطالب جرادات والذي انتشرت صورته على منصات التواصل.

وأضاف آخر أنَّ "اقتحام جنين مستمر من أكتر من 7ساعات، وهناك 7 شهداء بينهم طفلان ودكتور وأستاذ مدرسة، وعشرات الإصابات معظمهم من طلاب المدارس والصحافيين، والمحاصرين بالمستشفى من قبل قوات الاحتلال الذين أطلقوا النيران وهدموا سور مدرسة بنات وحاليًا يهدمون منزل الشهيد حمادة بركات، والناس بالمخيم تنزح. الوضع أقل ما يقال عنه كارثي".

تحت هاشتاغ #جنين: الاحتلال يلطخ بالدم سجل العلامات المدرسية

أما تغريد وهي مدونة أيضًا، فقالت: "في بِلادي لَا يَحتاجُ المُعلمُ إلىٰ وَرقٍ أَحمر لأنّه في أي لَحظة قَد يَتغَمَسُّ بِدماءِ صاحِبه، في بِلادي يَحتاجُ المُسعفُ إلىٰ مَنْ يُسعفهُ مِنْ رصاصةٍ حَقودة قَد تحولهُ مِنْ مُسعفٍ إلا شَهيد ! رَحَلَ الطَبيبُ والطالِبُ والمُعَلم يا بِلادي ! سلام لمن لم تر السلام!

كذلك جنى الفلسطينية، قالت: "يستشهد الأستاذ والطالب..ويبقى سجل العلامات ومن مات لأجل الوطن".

تحت هاشتاغ #جنين: الاحتلال يلطخ بالدم سجل العلامات المدرسية

من جهته الدكتور عبد الرحمن الكسّار دوّن عبر حسابه على منصة "اكس": "طالبًا على دراجته.. طبيبًا متجهًا إلى عمله.. معلمًا ذاهبًا إلى مدرسته.هذا هو بنك الأهداف في #جنين، يا منتقم يا جبّار".

وأشار البعض إلى استهداف دراجة الطفل بالغدر، وأن جنين تقدم أبناءها شهداء، من الطفل إلى الطبيب إلى الأستاذ.

تحت هاشتاغ #جنين: الاحتلال يلطخ بالدم سجل العلامات المدرسية

هذا ووثق الصحافي عبادة طحاينة بفيديو اللحظات الأولى لإصابة زميله عمرو مناصرة برصاص الاحتلال في جنين، معلقًا: "أطلقوا النار علينا بشكل مباشر أنا والزميل عمرو مناصرة، وأصابوه في الحوض بشظية والآن وضعه مستقرّ، نجونا بأعجوبة وربنا سلّم".

تحت هاشتاغ #جنين: الاحتلال يلطخ بالدم سجل العلامات المدرسية

 

إقرأ المزيد في: هاشتاغ

خبر عاجل