طوفان الأقصى

الخليج والعالم

تركيا توقف جميع علاقاتها التجارية مع كيان الاحتلال
02/05/2024

تركيا توقف جميع علاقاتها التجارية مع كيان الاحتلال

أعلنت تركيا وقف جميع علاقاتها التجارية مع كيان العدو "الإسرائيلي"، بعد سلسلة من التوترات التي رافقت العلاقات بينهما على خلفية العدوان "الإسرائيلي" على قطاع غزة.

وفي أول ردٍ رسمي، اعتبر وزير خارجية الاحتلال "يسرائيل كاتس" أن "(الرئيس التركي رجب طيب) أردوغان يخرق الاتفاقيات ويغلق الموانئ لتصدير واستيراد المنتجات إلى "إسرائيل"، معلنًا إصداره تعليمات للمدير العام لوزارة الخارجية "لإجراء مناقشة فورية من أجل إيجاد بدائل للتجارة مع تركيا".

إذاعة "الجيش الإسرائيلي" لفتت إلى أن "البيانات التجارية بين "إسرائيل" وتركيا في السنوات الثلاث الأخيرة تشير إلى أن قرابة 5% من إجمالي الواردات إلى "إسرائيل" من تركيا".

وقبل ساعات من القرار التركي، أكد أردوغان أن بلاده ستواصل دعم فلسطين رغم الضغوطات التي تفرضها الصهيونية، معتبرًا أن "الدول الغربية تغض الطرف عن قتل 35 ألف فلسطيني في غزة وتواصل دعم "إسرائيل" والوقوف إلى جانبها".

وسبق القرار سلسلة من الإجراءات كان أبرزها إعلان وزير الخارجية التركي هاكان فيدان الأربعاء 1 أيار/مايو 2024 عن مشاركة بلاده في دعم استئناف دعوى جنوب أفريقيا ضد "إسرائيل" في محكمة العدل الدولية.

وكان الرئيس التركي قد استقبل السبت 20 نيسان/أبريل 2024 رئيس المكتب السياسي في حركة حماس إسماعيل هنية على رأس وفد من الحركة، مؤكدًا أن "إسرائيل" ستدفع ثمن الظلم الذي تمارسه بحق الفلسطينيين.

وقال أردوغان متوجهًا لهنية: "تركيا ستواصل مساعيها الدبلوماسية للفت أنظار المجتمع الدولي إلى الظلم الذي يتعرض له الفلسطينيون".

وسبق قرار إعلان وقف التبادل التجاري الكامل، قرارٌ تركيّ بفرض قيود على تصدير عشرات المنتجات إلى "إسرائيل" الثلاثاء 9 نيسان/أبريل 2024، غداة رفض كيان العدو طلبًا تركيًا لإسقاط المساعدات الإنسانية من الجو للفلسطينيين في قطاع غزة.

تركيا

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

خبر عاجل