الخليج والعالم

إيران أكبر منتج للكهرباء من محطات الغاز الحيوي في المنطقة
11/04/2024

إيران أكبر منتج للكهرباء من محطات الغاز الحيوي في المنطقة

أصبحت إيران أكبر منتج للكهرباء من محطات الغاز الحيوي لمراكز تكرير مصاه الصرف الصحي في المنطقة، بعد تدشينها اليوم الخميس 11/04/2024، أكبر محطة كهرباء تعمل بالغاز الحيوي لمياه الصرف الصحي، غربي العاصمة طهران برعاية رئيس الجمهورية السيد إبراهيم رئيسي، بطاقة اسمية تبلغ 7.2 ميغاوات.

وتولد هذه المحطة 50 مليون كيلووات ساعة من الكهرباء سنويًا، لتلعب من خلال إنتاج الحرارة التي تستخدم في تسخين المخازن اللا هوائية، دورًا كبيرًا في خفض استهلاك الوقود في محطات التكرير.

ومع تدشين هذه المحطة، فان طاقة محطات الغاز الحيوي لمياه الصرف الصحي ستزداد إلى 21 ميغاوات، وبذلك تتحول إيران إلى أكبر منتج للكهرباء من محطات الغاز الحيوي لمراكز تكرير مياه الصرف الصحي في المنطقة.

وتقوم هذه المحطات، بالحدّ من الانبعاثات الحرارية بما يساوي 225 ألف طن ثاني أكسيد الكاربون (3 آلاف هكتار من الرقعة الخضراء لاجتذاب ثاني أكسيد الكاربون) وكذلك استهلاك 24 مليون متر مكعب غاز سنويًا.

وأعلن وزير الطاقة الإيراني علي أكبر محرابيان خلال تدشين مشروعات المياه ومياه الصرف الصحي بمحافظة طهران، أن المحطة التي تم تدشينها اليوم في غرب طهران تعتبر أكبر محطة تعمل بالغاز الحيوي في إيران، لتصل الطاقة الانتاجية للمحطات الحيوية إلى 21 ميغاوات، بينما يتم تنفيذ نحو 18 ميغاوات أخرى.
وقال محرابيان خلال هذه المراسم: "إننا نشهد اليوم استثمار 17 ألف مليار تومان في مشاريع المياه ومياه الصرف الصحي، وبعض المشروعات فريدة من نوعها. فأكبر محطة للغاز الحيوي، يجري تطبيقها"، لافتًا إلى أهمية هذه المشروعات، من الناحيتين الاقتصادية والبيئية.

وأوضح محرابيان أن "المحطة التي افتتحت اليوم وتبلغ سعتها 7,2 ميغاوات، تقوم بجمع الغازات الملوثة للبيئة والمدينة بما يساوي منطقة تبلغ مساحتها 3600 هكتار من المساحة الخضراء. كما تقوم بتوليد الكهرباء بما يساوي 24 مليون متر مكعب غاز".

الكهرباء

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم