مفقودو الأثر

منوعات

الأخبار الزائفة أكثر جاذبية على "فيسبوك"

22/05/2019

الأخبار الزائفة أكثر جاذبية على "فيسبوك"

كشفت دراسة أجراها أكاديميون في جامعة أوكسفورد البريطانية أن القصص "غير المرغوب فيها" أو الأخبار "المضللة أو الزائفة" على منصة فيسبوك في أوروبا، تتفوق بشكل كبير على الأخبار الاحترافية التي مصدرها وسائل الإعلام الدارجة من حيث عدد المشاركات والإعجابات والتعليقات على هذه المنصة الاجتماعية.

وأجرى الدراسة معهد أوكسفور للإنترنت (OII) لمعرفة تأثير الأخبار الزائفة على الانتخابات البرلمانية الأوروبية التي ستجرى هذا الشهر.

ويشير مصطلح الأخبار "غير المرغوب فيها" إلى محتوى منافذ إعلامية تنتج وتنشر "عمدًا معلومات مضللة أو خادعة أو غير صحيحة".

ودرس الباحثون المحادثات والنقاشات التي جرت على منصتي "فيسبوك" و"تويتر" بعدة لغات، بواقع أكثر من 600 ألف تغريدة متعلقة بالانتخابات في فترة زمنية امتدت أسبوعين، وكذلك حوالي 70 مصدرًا للأخبار المزيفة والاحترافية على فيسبوك في فترة زمنية بلغت حوالي أربعة أسابيع.

ووجدوا هيمنة لمحتوى وسائل الإعلام المعروفة والشائعة على الموضوعات التي تنشر على فيسبوك، إلا أن الأخبار غير المرغوب فيها وجدت لها مكانًا، نظرًا لأنها تستخدم تكتيكات تسهل مهمة انتشارها مثل استعمال اللغة العاطفية والعناوين الجذابة بهدف زيادة عدد النقرات والمشاركات.

إقرأ المزيد في: منوعات