لبنان

الشيخ دعموش: تمّ تثبيت حق السنة المستقلين في التوزير داخل الحكومة

20/12/2018

الشيخ دعموش: تمّ تثبيت حق السنة المستقلين في التوزير داخل الحكومة

أكد نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش أن حل العقدة الحكومية بات جاهزًا، مشددًا على أن لبنان أصبح على مشارف ولادة الحكومة.

وخلال رعايته حفل اطلاق المسابقات القرآنية في قاعة بلدية الغبيري، قال الشيخ دعموش إن "حزب الله بارك منذ البداية مساعي الوصول الى حل، وتفاعل مع هذه المساعي، ودفع ولا يزال يدفع باتجاه إنجاح الحل المطروح والوصول به الى الخواتيم المرجوة، والاجواء حتى الآن ايجابية".

وأضاف إنه "يمكن أن نشهد ولادة الحكومة خلال الايام القليلة القادمة اذا التزم الجميع ببنود الحل".

واعتبر الشيخ دعموش أن "أهم ما تم انجازه في سياق الحل المطروح هو أنه تم تثبيت حق السنة المستقلين في التوزير داخل الحكومة وتكريس هذا المسار في حكومات الوحدة الوطنية"، لافتًا الى أن البعض لو  تخلى منذ البداية عن منطق الإقصاء والإلغاء والتهميش لشريحة وازنة من الطائفة السنية واعترف بحيثيتها وحقها في التمثيل لوفر على البلد وقتًا كان بحاجة اليه ليصرفه في  معالجة ازماته واوضاعه، ولكن مع الأسف تم إضاعة الكثير من الوقت والفرص بسبب التعنت والمكابرة.

ورأى أن ما ينتظره اللبنانيون ليس مجرد تشكيل الحكومة بل أن تكون الحكومة فاعلة ومنتجة وعلى قدر آمال الناس وتطلعاتهم، وأن تعمل على النهوض بالبلد ومعالجة اوضاعه الاقتصادية والمعيشية باقصى سرعة.

وشدد الشيخ دعموش على أن المطلوب من كل الاطراف السياسية تحمل المسؤولية والنظر في مصلحة البلد وتسهيل عمل الحكومة لتنطلق في برامجها بعيدًا عن المناكفات والمماحكات والكيد السياسي، فلبنان لم يعد يحتمل مشهد الانقسام والتأزم والمزيد من تردي الاوضاع الاقتصادية والمالية وغيرها.

وأكد نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله أن البلد بحاجة الى نهضة وورشة وطنية شاملة، وهذه النهضة لا تتحقق الا اذا تحملت كل الاطراف السياسية مسؤولياتها الوطنية وساهمت بالفعل في إنجاحها، وفي معالجة الازمات المتعددة في البلد .

إقرأ المزيد في: لبنان

خبر عاجل