العالم

صحف مصر والمغرب العربي: السعودية تدخل على خطّ  الغاز في الجزائر وتونس تُعالج الجرحى الليبيين

169 قراءة | 11:45

الأزهر يحتفل بمرور ١٠٧٩ عامًا على إنشائه

ذكرت صحيفة "الأخبار" المصرية أن جامع الأزهر الشريف أقام إحتفالية كبرى بمناسبة مرور ١٠٧٩ عاما على تأسيسه تم خلالها تكريم، الفائزين في مسابقة الأزهر العالمية للقرآن الكريم، التي نظمتها هيئة كبار العلماء، بمشاركة أكثر من 1200 متسابق من داخل مصر، كما أقام إفطارا جماعيا لـ٢٥٠٠ من ضيوف الاحتفال من العلماء والوافدين والطلاب والمصلين الذين امتلأ بهم صحن المسجد.

وشملت الاحتفالية عددا من الفاعليات الدينية والثقافية بحضور كبار العلماء الذين أكدوا دور الأزهر في الحفاظ علي وسطية الإسلام ونشرها في بقاع الدنيا، حيث أوضح د. عبدالمنعم فؤاد المشرف علي الأنشطة العلمية بأروقة الأزهر أن الاحتفال تذكير بمجده وفضله في تأصيل العلم وشدد علي أن مناهج الأزهر هي الملاذ الآمن لطالبي العلوم الشرعية وأوضح أن الجامع الأزهر يحافظ علي علوم القرآن والسنة، والمعارف واللغة العربية وآدابها، وعلوم الفقه ومذاهبه المتنوعة، وأوضح د. عبدالفتاح العواري، عميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر، أن الأزهر الشريف يعد جزءًا أصيلًا من وطن باركه الله وتجلي عليه، موضحًا أن الأزهر بتدريسه المذاهب المتعددة عمل علي ترسيخ قبول الآخر والتنوع الفكري، فانصهر الجميع في رحابه.

وأكد د. صلاح العادلي، أمين عام هيئة كبار العلماء بالأزهر، أن الأزهر الشريف يحفل بتاريخ طويل تصغي الآذان عند سماعه إلي عمر مديد من العلم والعلماء، وأشار إلي أن رسالة العلم والدين التي حملها الأزهر أصبح بفضلها يلقب بحارس الدين وكعبة العلماء والمتعلمين.

وأكد د. محمد أبو زيد الأمير، نائب رئيس جامعة الأزهر، أن الأزهر الشريف شهد علي مر تاريخه الطويل تخريج أعلام من العلماء في مختلف العلوم الشرعية والعربية، عملت علي تقدم الأزهر وعلو شأنه وتبليغ رسالته إلي القاصي والداني.

السيسي يوجه بسرعة تنفيذ منظومة إدارة المخلفات الصلبة

بدورها، أفادت صحيفة "الجمهورية" أن الرئيس عبد الفتاح السيسي عقد اجتماعًا ضمّ رئيس مجلس الوزراء، وعددًا من الوزراء والمسئولين المعنيين. 

وصرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم الرئاسة بأن وزيرة البيئة عرضت خلال الاجتماع الإطار العام للخطة التنفيذية للمنظومة الجديدة لإدارة المخلفات البلدية الصلبة. والتي ترتكز علي ثلاثة برامج تنفيذية. يشمل الأول تطوير البنية التحتية بما في ذلك إغلاق المقالب العشوائية. وإنشاء محطات وسيطة لإدارة المخلفات. وإنشاء خلايا دفن صحي. ورفع كفاءة وإنشاء خطوط التدوير والمعالجة. فيما يتضمن البرنامج الثاني عقود تشغيل عمليات الجمع والنقل ونظافة الشوارع. وعقود تشغيل المدافن الصحية الجديدة. ويتضمن البرنامج الثالث التطوير المؤسسي للمنظومة علي مستوي المحافظات. وتنمية القوي البشرية. والمشاركة والتوعية المجتمعية. ودعم القطاع غير الرسمي. ودعم صناعات التدوير الصغيرة والمتوسطة. 

وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس وجه خلال الاجتماع بالاسراع في إدخال المنظومة الجديدة لإدارة المخلفات الصلبة حيز التنفيذ. خاصة في الأماكن الأكثر تكدساً بالسكان. وبحيث يشعر المواطنون بتحسن ملموس في هذا المجال في أسرع وقت. وذلك في ضوء الأهمية القصوي التي توليها الدولة لصحة المواطن المصري وتحسين الأوضاع البيئية والصحية والمعيشية. فضلاً عن إبراز الوجه الحضاري الذي يليق بمصر وشعبها. .  

الجيش الليبي: بوادر الانهيار ظهرت على العصابات الإرهابية.. ولدينا أسرى بأعداد كبيرة

من جانبها، أشارت صحيفة " الشروق" المصرية الى إعلان اللواء أحمد المسماري، المتحدث الرسمي باسم «الجيش الوطني الليبي»، حول أن الاشتباكات لا تزال مستمرة في محيط العاصمة طرابلس، وخاصة في منطقة الشرق.

وأضاف أن «اليوم شهد استهدافًا لمعسكر تابع لتنظيم القاعدة الإرهابي في مدينة الزاوية، ويقع غرب طرابلس بحوالي 40 كيلو مترًا، وهذا القصف يطال للمرة الأول الميليشيات في مدينة الزاوية».

وذكر أن القوات الجوية قامت بعمليات إسناد للقوات البرية خلال المعارك في عدد من المحاور، لافتًا إلى أن «هناك محاولات لإيقاف زحف القوات نحو العاصمة، لكن الأمور تسير بشكل جيد».

وعقب: «لدينا غنائم وأسرى بأعداد كبيرة، وقد استرجعنا قطعًا من الأسلحة وكميات كبيرة من الذخائر التي كانت أخذت منا، وعلى ما يبدو فإن بوادر الانهيار بدأت تظهر على العصابات الإرهابية بشكل واضح».

مجلس النواب الليبي يوافق على تصنيف الإخوان جماعة إرهابية.

وفي سياق متصل، أشارت صحيفة "الوطن" المصرية الى صوت مجلس النواب في ليبيا بالموافقة على قانون تجريم جماعة الإخوان واعتبارها تنظيمًا إرهابيًا، وذلك حسبما أفادت فضائية "إكسترا نيوز" في نبأ عاجل لها.

تأجيل صفقة القرن للسيطرة على الضفة

صحيفة "التحرير" المصرية اهتمّت بخبر ترحيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالمساعي الخبيثة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بفرض تل أبيب سيادتها على الضفة الغربية، مبديا دعم البيت الأبيض لهذه للخطوة وعدم الممانعة لها، إذ كشف مراسل "القناة 12" الإسرائيلية، عميت سيجل، في تقرير الأحد، ملامح الخطة الأمريكية لتسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، عن طريق ما تسمى "صفقة القرن"، مشيرا إلى أن ترامب قرر تأجيل صفقة القرن لتمكين نتنياهو من تشكيل حكومته.

وأوضح مراسل القناة الإسرائيلية، أن الرئيس الأمريكي سيعلن موافقته على خطوة نتنياهو التي تستهدف فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة الغربية المحتلة، عند تشكيل حكومته التي ستكون حكومة عريضة وواسعة وقد تصل لـ30 وزيرا.

تونس: الإشاعات تقتل السياسة

بالانتقال الى صحف المغرب العربي، لفتت صحيفة "الشروق" التونسية إلى ما شهدته تونس في الفترة الاخيرة يتزايد لافت في منسوب الاشاعات التي يقع نشرها بشكل متواتر على منصات التواصل الاجتماعي بهدف تحويلها الى «حقائق» يصدقها الرأي العام، هذه الاشاعات غلب عليها الطابع السياسي،وتساءلت الصحيفة كيف تفشت ؟ وهل من الممكن مجابهتها ؟

وبالدخول في السياق الانتخابي أصبح من غير الممكن أن يمر يوم واحد دون ورود اشاعات يهتم بها الرأي العام طويلا ليتبين بعد مدة انها اخبار مكذوبة وقع ترويجها على المنصات الاجتماعية بشكل متزامن ومتواتر، ومن بين هذه الاشاعات التي غص بها الفضاء الافتراضي في الايام الاخيرة نشر صفحات ‹›فايسبوكية›› ومواقع الكترونية مشكوك في مصداقيتها أخبار حول اعتزام الحكومة رفع الدعم كليا، وتحركت نفس «الالة الاعلامية» لتتحدث عن اعتزام اوكرانيا منع مواطنيها من زيارة تونس، وتم الحديث باسهاب حول تدهور صحة الرئيس  الأسبق زين العابدين بن علي ليتبين خلاف ذلك.

 كما راجت اخبار مكذوبة في الايام الاخيرة ذهب بعضها الى تأكيد اقرار البنك المركزي الغاء القروض الاستهلاكية وركز البعض الاخر على اصابة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي بجلطة دماغية ادت الى وفاته،كما برزت حسابات فايسبوك وهمية تنسب تصريحات عارية من الصحة لسياسيين أو تنشر اخبارا وهمية من ذلك نسبت احدى الصفحات تصريح لسياسي يسيء لأهالي الشمال الغربي، فكيف تفشت هذه الظاهرة ؟

ويؤكد متابعو الشأن ودارسوه أن الانتشار الواسع للإشاعات هو نتاج لفقدان عنصر الرقابة على المنشورات ا»لفايسبوكية» التي استندت الى مناخات التحرر العامة لتمارس صنوف الثلب والتشويه وهتك الاعراض لغايات سياسية دون الخوف من التتبع القضائي طالما وأن التشريعات قاصرة في هذا المجال.

جنود كومندوس ألمان في تونس

تونسيًا أيضًا، أشارت صحيفة " الجمهورية" إلى مشاركة جنود من الوحدات الخاصة الألمانية "كومندوس" في تدريب قوات خاصة في أربع دول بأفريقيا والشرق الأوسط، هي تونس والنيجر والكامرون والأردن.

وذكرت مصادر حكومية لوكالة الأنباء الألمانية (د.أ.ب)، أن البعثات في النيجر والكامرون وتونس والأردن، التي ظلت إلى حد كبير غير معلنة للرأي العام، تهدف إلى استقرار الأوضاع الأمنية في هذه الدول. 

وبحسب البيانات، فإن المهمة الأكبر تُجرى حاليا في النيجر، حيث أتم 280 جنديا المرحلة الأولى في التدريب. 

وتتولى فرق من الضفادع البشرية الألمانية التدريب في النيجر.

ودار خلاف سياسي في ألمانيا الأسبوع الماضي حول بعثة النيجر، حيث طالب مفوض الجيش الألماني للشؤون البرلمانية هانز-بيتر بارتلس بإيضاح سبب سريان بعثة التدريب دون تفويض من البرلمان الألماني (بوندستاغ). وأشارت وزارة الدفاع في ذلك إلى أن الجنود المشاركين في البعثة لا يقومون بمهام مسلحة، وليس من المتوقع أن يقوموا بذلك، لذلك فإن الحصول على تفويض من البرلمان غير ضروري.

شركة سعودية سويسرية لتمديد خط أنابيب الغاز بين الجزائر واسبانيا

أما صحيفة "الشروق" الجزائرية فذكرت أن الاختيار وقع على الشركة السعودية-السويسرية Arkad-ABB لإنجاز مشروع تمديد خط أنابيب الغاز بين الجزائر وإسبانيا، وفقًا لما أورده الموقع المتخصص “MEED”.

وتعتزم ميدغاز إطلاق مشروع لزيادة قدرات نقل الغاز على طول 210 كلم بين الجزائر واسبانيا، حيث دعت الشركات إلى تقديم عروضها في أوئل أفريل الماضي، حيث تقدر قيمة العقد بحوالي 75.5 مليون دولار.

ووفقا لذات المصدر، قدمت الشركة السعودية السويسرية العرض الأقل تكلفة للمشروع مقارنة بالعرضين الآخرين المقدمين من طرف بريتيش بيتروليوم وSpanish Tecnicas Reunidas.

ومن المقرر إضفاء الطابع الرسمي على العقد شهر جوان المقبل، على أن تبدأ الأشغال في نفس الشهر على مدى 18 شهرا. وينتظر أن يضمن المشروع نقل نحو 8 ملايير متر مكعب من الغاز يوميا من بني صاف إلى الميريا، على أن تزيد الطاقة الإنتاجية إلى 9.8 مليار متر مكعب في اليوم.

الجزائر: إرهابيان يسلمان نفسيهما للسلطات العسكرية بعين قزام

واهتمّت صحيفة " النهار" الجزائرية بالاشارة الى تسليم الإرهابيان “أمكوش” و”الخطاب” نفسيهما للسلطات العسكرية اليوم، بعين قزام بالمنطقة العسكرية السادسة، وفق بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وفي سياق مكافحة الإرهاب وبفضل جهود قوات الجيش الوطني الشعبي، سّلم إرهابيان نفسيهما، اليوم 13 ماي 2019، للسلطات العسكرية وذلك بالقطاع العملياتي لعين قزام المنطقة العسكرية السادسة، ويتعلق الأمر بكل من “أماكاشو أحمد” المدعو “أمكشو” و”أوانزق بوعمامة” المدعو”الخطاب”، اللّذان التحقا بالجماعات الإرهابية سنتي 2011 و2015 على التوالي، حيث كان بحوزتهما مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف وبندقية قناصة من نوعMAS-G3 وخمسة مخازن ذخيرة و89 طلقة من مختلف العيارات.

منع وفد طبي من زيارة الأمين العام لحزب العمال الجزائري في سجنه

أما صحيفة " الخبر" الجزائرية فأشارت إلى إعلان حزب العمال الجزائري أن وفدا من الأطباء طلب من المحكمة العسكرية بالبليدة بالسماح لهم بزيارة الأمين العام للحزب لويزة حنون في السجن.

وجاء في بيان أمضته الدكتورة نادية شويتم "نعلم الرأي العام أنه تقدم اليوم 13 ماي 2019 وفد مكون من أطباء معالجين للسيدة لويزة حنون للمحكمة العسكرية بالبليدة بطلب الترخيص بزيارتها وهي في اليوم الخامس من الحبس المؤقت". وأضاف الييان: "بالرغم من كل المحاولات والإلحاح والحجج الطبية لم يسمح لهم بزيارة مريضتهم وتم إخبارهم بأن هناك أطباء مكلفين بالتكفل بالسجناء".

وشرح الوفد أن أطباء السجن زملاء في المهنة وأن لديه كل الثقة في كفاءتهم، إلا أن علاقة الأطباء المعالجين للويزة حنون كمريضة علاقة مميزة مثلما ينص عليها قانون الصحة ومواثيق المنظمة العالمية للصحة وأخلاقيات مهنة الطب وأن طلب الزيارة يدخل في إطار الإنساني خاصة وأنها تمر بظروف استثنائية وعصيبة ونحن في شهر رمضان. كما عبّر الوفد الطبي عن قلقه ورغبته في الاستمرار في طلب الزيارة الطبية للمعتقلة بلويزة حنون.

مستشفى تونسي يُعالج الجرحى الليبيين

صحيفة " المغرب اليوم" المغربية كشفت عن مستشفى خاص بمنطقة البحيرة، شمال تونس العاصمة، خصص جناح بأكمله لجرحى ليبيين أصيبوا خلال المعارك الدائرة على أطراف عاصمة بلدهم، طرابلس، حيث يكتنف المكان شيء من السرية، ويصرّ المتحدثون على عدم الكشف عن هوياتهم، عدا كونهم من قوات موالية لحكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دوليا.

ويقول مصعب، وهو إسم مستعار، إنه أُجلي إلى تونس، مع عشرات آخرين، بعد إصابته بشظايا جراء قصف عشوائي من قوات القائد العسكري ذي النفوذ الواسع في شرق ليبيا، خليفة حفتر، ولا يُعرف عدد الجرحى الليبيين الذين يتلقون العلاج في تونس. لكنّ مصادر عدّة أكّدت أن عمليات الإجلاء لا تزال مستمرة.ويحذر أحمد، وهو أيضا إسم اخترناه لجريح آخر، من أن المراكز الصحية في ليبيا قد تعجز عن تلبية حاجيات المصابين إذا استمرت المعارك، حيث كانت منظمة الصحة العالمية قد ذكرت، الأسبوع الماضي، أن عدد قتلى المواجهات، التي اندلعت في 4 أبريل/ نيسان الماضي قد ارتفع إلى 434 قتيلا ونحو 2100 جريح.عند معبر رأس الجدير الحدودي بين تونس وليبيا، يبدو الوضع عاديا، بالرغم من أن الجانب التونسي رفع حالة التأهب إلى أعلى مستوياتها، ومنذ شن حفتر هجوما على طرابلس، دفعت تونس بتعزيزات عسكرية وأمنية ومددت العمل بحالة الطوارئ.ويرى المحلل السياسي، طارق الكحلاوي، في حديث لبي بي سي، أن تونس "تواجه مخاطر جمّة، خاصة بعد الانقسامات الحادة التي شهدها الغرب الليبي"، موضحًا أن الجماعات المتشددة قد تستغل وضع المعارك الجارية في طرابلس لإعادة الانتشار والسيطرة على مناطق بعينها، حيث يفصل البلدين خط حدودي يبلغ طوله نحو 500 كيلومتر، وهو ما يضع تونس أمام تحديات كبيرة في هذا الإطار.

التغطية الإخبارية

22/05/2019
جريح في إشكال فردي تطور إلى إطلاق نار في الميناء

22/05/2019
تجمع المهنيين السودانيين يعلن إيقاف مرور القطار عبر ساحة الاعتصام عقب وفاة أحد المتظاهرين إثر سقوطه من القطار

22/05/2019
المبعوث الأمريكي للشؤون السورية: حتى الآن لا يمكننا تأكيد استخدام "نظام الأسد" السلاح الكيميائي

22/05/2019
سوريا: اشتباكات عنيفة تخوضها وحدات من الجيش السوري داخل بلدة كفرنبودة بريف حماه الشمالي الغربي

22/05/2019
4 طلاب من بلدة يارون الجنوبية قضوا بحادث سير مروع في كاليفورنيا

22/05/2019
الإمام الخامنئي يستقبل جمعاً من الطلاب الجامعيين

22/05/2019
 طلاب اللبنانية يعتصمون أمام الإدارة المركزية احتجاجاً على استمرار الإضراب

22/05/2019
قائد الجيش استقبل سفيرتي كندا وسويسرا وجريصاتي وروكز

22/05/2019
بو صعب: في موضوع التدبير رقم ٣ الحديث يجري عن الضمائم الحربية

22/05/2019
المبعوث الامريكي للشرق الاوسط: عدم مشاركة الفلسطينيين في مؤتمر البحرين سيكون خطأ