خاص العهد

الجيش التركي يشرف على عمليات ريف حماه ويسهّل مرور الارهابيين من عفرين الى سهل الغاب

5097 قراءة | 23:15

حسين مرتضى

كلما كان هناك محاولات لتغيير الواقع الميداني يعود التركي الى المربع الاول من خلال المراوغة والمماطلة، ومن ثم الاشراف مباشرة على سير العمليات.

فبعد الانجازات التي حققها الجيش السوري في ريف حماه، قام الجيش التركي بتسهيل وصول اكثر من الف مسلح من حركة احرار الشام من عفرين الى منطقة سهل الغاب وجبل شحشبو في ريف حماه الشمالي الغربي والغربي، للقتال الى جانب "جبهة النصرة" بالرغم من كل الخلافات بين الفصيلين المذكورين.

وبحسب ما أكدت مصادر خاصة للموقع العهد، فإن الشاحنات التي أقلّت مسلحي احرار الشام سلكت طريق معبر دير بلوط، الذي يربط عفرين بادلب ومنها الى سهل الغاب، وقامت تلك المجموعات بالانتشار فور وصولها على نقاط التماس والاشتباك في سهل الغاب وقرى جبل شحشبو.

الجيش التركي أقام غرفة عمليات على الحدود السورية التركية، لمتابعة مجريات الاحداث في ريف حماه الشمالي والشمالي الغربي وريف ادلب الجنوبي وتقدم الجيش السوري.. والهدف محاولة ايقاف هذا التقدم.

التغطية الإخبارية