عاشوراء 2024

الخليج والعالم

الرموز المعتقلون في البحرين: لمقاطعة الكيان الصهيوني
05/01/2024

الرموز المعتقلون في البحرين: لمقاطعة الكيان الصهيوني

أصدر المعتقلون من الرموز السياسيين والنشطاء، في سجن جو البحريني المركزي، بيانًا مشتركًا دعوا فيه لقطع العلاقات مع كيان العدو الإسرائيلي بسبب عدوانه الهمجي على قطاع غزة.

والرموز السياسيون المعتقلون مصدرو البيان هم: الشيخ عبد الجليل المقداد، الأمين العام لجمعية الوفاق الشيخ علي سلمان، الشيخ محمد حبيب المقداد، الشيخ عبد الهادي المخوضر، الاستاذ عبد الهادي الخواجة، الأستاذ محمد علي والشيخ سعيد النوري.

وقال البيان: "لقد ضرب كيان الاحتلال بكل المناشدات الإنسانية والقرارات الصادرة من مؤسسات الأمم المتحدة المختلفة ومبادرات الحكومات والمنظمات الدولية، واستمر قرابة تسعين يومًا افي ارتكاب جريمة لم يشهد لها التاريخ الحديث مثيلًا في دعم وحماية أميركية غربية بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وجريمة إبادة جماعية لسكان غزة، وما تزال تتوعّد بالمزيد من الوحشية غير متناهية هادفة لجعل غزة أرض غير قابلة للحياة وتهجير أهلها طوعًا أو كرهًا".

وأضاف البيان: "لقد تكلم العالم كثيرًا؛ وناشد بعضهم الكيان المحتل وأميركا لوقف الحرب بما لا نزيد عليه من الكلام؛ لذلك ندعو الدول التي اجتمعت في جدة والدول التي صوتت على قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بوقف الحرب للانتقال من الكلام إلى العمل عبر خطوات".

ودعا البيان "لقطع العلاقات السياسية والأمنية والعسكرية والاقتصادية والثقافية والرياضية مع "إسرائيل" فورًا، وهذا هو الحد الأدنى؛ وإلا فما ينبغي أكبر". وأكد: "ضرورة استدعاء السفراء للتشاور وتعليق التعاون الأمني والعسكري والتبادل التجاري مع الدول الداعمة للعدوان حتى الآن، والمتمثلة بأميركا وبريطانيا وألمانيا حتى تتوقف حرب الإبادة على المدنيين في غزة".

وحثّ البيان: "كل فرد وجميع منظمات المجتمع المدني وكل الشعوب لحثّ حكوماتها ومطالبتها بتنفيذ الخطوتين الأولى والثانية والاستمرار بالاحتجاجات الشعبية السلمية المطالبة بوقف حرب الإبادة في غزة وتشديد المقاطعة الاقتصادية للكيان المحتل والدول الداعمة للعدوان، بما في ذلك عدم السفر السياحي لهذه الدول".

المعارضة البحرينية

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة

خبر عاجل