عين على العدو

إعلام العدو: تحصين القطار في الجبهة الجنوبية متوقّف  

164 قراءة | 13:14

ذكرت القناة الثانية عشر الصهيونية أنه تمت في كيان العدو المصادقة على موازنة لتحصين خط القطار في منطقة "غلاف غزة"، والذي ظهر في الفيديو الذي عرضته "حماس" حول إطلاق الصاروخ المضاد للدروع على سيارة إسرائيلية من قطاع غزة خلال الجولة الأخيرة ما أدى إلى مقتل صهيوني.

القناة لفتت في الوقت نفسه إلى أنه لم تنفذ حتى اليوم أعمال التحصين، وعزت السبب إلى مشاكل في الموازنة.

وأضافت أنه قبل سنة تمت المصادقة على خطة لحل مشكلة القطار المكشوف مقابل قطاع غزة وتهديد الصواريخ المضادة للدروع من القطاع ، لكنها قالت إن هذا الحل لا زال عالقًا ولم يُنفّذ. 

وأوضحت القناة أن الخطة تقضي بالتحصين الذي هو عبارة عن جدار إسمنتي مع وسائل تكنولوجية متطورة، وأشارت إلى أنه تم التخطيط لبنائه على طول السكة في منطقة الجسر المحاذية لمستوطنتي "إيرز" و"سديروت"، والهدف من ذلك حجب القطار الذي يمر في المنطقة المكشوفة مقابل القطاع لمنع إمكانية إطلاق صواريخ مضادة للدروع من غزة وإصابته.

وبحسب القناة، فإن تنفيذ هذا الحل من قبل وزارات حكومة الاحتلال لا زال متوقفا، ولم يعرض على "الكابينت" للمصادقة.

وفي الختام، طرحت القناة سؤالا حول من سيسبق أولا: تنفيذ "حماس" لتهديدها بإطلاق النار على القطار، أم تنفيذ خطة التحصين لمنع ذلك؟