عين على العدو

مستوطنة ترامب في الجولان المحتلّ الشهر المقبل!

130 قراءة | 11:22

ذكر موقع "مكور ريشون" الإخباري الصهيوني أن رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو سيضع الشهر المقبل حجر الأساس لمستوطنة جديدة في هضبة الجولان السوري المحتل، وستُسمّى على إسم الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وأوضح الموقع أن المستوطنة الجديدة التي سيعلن عنها نتنياهو ورئيس ما يسمّى "المجلس الإقليمي غولان" حاييم روكح، من المتوقع أن يسكن فيها متدينون وعلمانيين يهود من حوالي 120 عائلة.

وبحسب "مكور ريشون"، ستُبنى المستوطنة بالقرب من مستوطنة كيلاع-الون شمال الجولان، وستُنشأ على أساس خطط ماضية لإقامة مستوطنة بروخيم في عام 1992 التي لم تنفذ.

أحد رؤساء الإستيطان في الجولان وعضو مستوطنة "اورتيل" يُدعى أوري هايتنر قال إن "المستوطنة الجديدة هي تحقيق رؤية، وبشرى كبيرة لمستقبل الجولان
ونموه، في ظل الإعلان التاريخي للرئيس ترامب عن إعتراف بلاده بالسيادة الإسرائيلية في الجولان"، حسب تعبيره.

ويشير الموقع الى أن مكان المستوطنة الجديدة في شمال الجولان حُدد بسبب رغبة الكيان الغاصب بتكثيف الإستيطان اليهودي "الخفيف" في المنطقة قياسًا لما هو موجود في وسط الجولان وجنوبه.