عين على العدو

إعلام العدو: قرار واشنطن الإنسحاب من سوريا انتصار للرئيس الأسد

19/12/2018

إعلام العدو: قرار واشنطن الإنسحاب من سوريا انتصار للرئيس الأسد

علق العديد من وسائل إعلام العدو على القرار الأميركي حول بدء سحب القوات من سوريا. وقالت القناة ١٢ الصهيونية إن القرار الأميركي بالانسحاب من سوريا هو انتصار للرئيس السوري بشار الأسد وإيران وروسيا، وبالمقابل اعتبرت أنه يوم سيئ للكيان، الذي سيبقى لوحده في المنطقة، على حد تعبير القناة.

ورأت القناة، أن الإنسحاب يزيل ما وصفته بالحاجز الأميركي القائم على الحدود العراقية، الذي يفصل بين مقاتلي الحشد الشعبي في العراق وحزب الله والقوات الإيرانية في سوريا.

وأعربت القناة العاشرة الصهيونية أيضاً عن خيبة أملها من قرار واشنطن، وأكدت أن هذا الإنسحاب، يمثل صفعة أميركية لـ"تل أبيب"، وهو انتصار لإيران وحزب الله وروسيا، وذهبت إلى القول بأن الاميركيين خرجوا مهزومين من سوريا وليسوا منتصرين.

هذا وأشارت المحللة السياسية الصهيونية دانا فايس إلى أن كيان الإحتلال فقد ورقة مهمة ضد إيران في سوريا، مع الانسحاب الأميركي من هناك.

وكان رئيس حكومة الإحتلال بنيامين نتانياهو قد أعلن أن كيانه تبلغ مسبقاً من الولايات المتحدة، قرار الإنسحاب، وأضاف أن كيانه سيدرس تداعيات هذا الأمر. وتحدث نتانياهو عن "تهديدات محتملة" جراء قرار الإنسحاب، لكنه قال إن كيانه يعرف كيف يدافع عن نفسه.‎
 

إقرأ المزيد في: عين على العدو

خبر عاجل