هاشتاغ

ذو الفقار.. والانتصار

408 قراءة | 11:09

" لن أعود من سوريا إلا منتصرا أو شهيدا.."
هذا هو السيد ذوالفقار، بوقاره، بهيبته بجديته.. عرفه الكثيرون بعد استشهاده، وكانت القلة من حوله تعرفه..
عرفه العدو قبل الصديق، عرفه الصهاينة في عدوان "عناقيد الغضب"، و"كمين انصارية".
وعرفه المغردون من سيرته التي نشرت، وهي ليست كل الحكاية..
كالضوء من الضوء.. بين المواجهات والجرح.. والأسر إلى القيادة والمقاومة والتصدي للعدو وسلبه قدرة المفاجآة.
هو بدر الدين الذي أكتمل عزاً في أنصارية، ونصراً في سورية..والآتي بالنصر الحاسم قريباً.
هذا بعض ما كتبه المغردون تحت وسم #نراه_امامنا.

 

التغطية الإخبارية

22/05/2019
القائد الجديد للناتو يأمل في مواصلة الاتصالات مع رئيس الأركان العامة الروسية

22/05/2019
جريح في إشكال فردي تطور إلى إطلاق نار في الميناء

22/05/2019
تجمع المهنيين السودانيين يعلن إيقاف مرور القطار عبر ساحة الاعتصام عقب وفاة أحد المتظاهرين إثر سقوطه من القطار

22/05/2019
المبعوث الأمريكي للشؤون السورية: حتى الآن لا يمكننا تأكيد استخدام "نظام الأسد" السلاح الكيميائي

22/05/2019
سوريا: اشتباكات عنيفة تخوضها وحدات من الجيش السوري داخل بلدة كفرنبودة بريف حماه الشمالي الغربي

22/05/2019
4 طلاب من بلدة يارون الجنوبية قضوا بحادث سير مروع في كاليفورنيا

22/05/2019
الإمام الخامنئي يستقبل جمعاً من الطلاب الجامعيين

22/05/2019
 طلاب اللبنانية يعتصمون أمام الإدارة المركزية احتجاجاً على استمرار الإضراب

22/05/2019
قائد الجيش استقبل سفيرتي كندا وسويسرا وجريصاتي وروكز

22/05/2019
بو صعب: في موضوع التدبير رقم ٣ الحديث يجري عن الضمائم الحربية