alahedmemoriz

عين على العدو

27/04/2019

"إسرائيل" تعلن أنها ستطلق سراح أسيرين سوريين مقابل رفات "باومل"

كشف مسؤول "إسرئيلي" عن تفاصيل حول الأسيرين السوريين اللذين سيطلق سراحهما مقابل إعادة جثة زخاريا باومل الذي فقد في معركة السلطان يعقوب، وهما زيدان طويل من مواليد العام 1962 وهو مسجون منذ العام 2008. وخميس أحمد، من مواليد العام 1984، وهو ناشط من فتح مسجون منذ العام 2005 بعد ان حاول تنفيذ هجوم على موقع للجيش الإسرائيلي، وقد حكم عليه بالسجن حتى العام 2023.

موقع القناة 13 الصهيونية نقل عن مسؤول رفيع المستوى كلام المبعوث الروسي الى سوريا، وأعلن ان "إسرائيل" ستطلق سراح اسيرين سوريين مقابل إعادة جثة زخاريا باومل. 

بينما، قال وزيران من المجلس الوزاري المصغر "الكابينت" إنه لم يجر نقاش أو تصويت في المجلس على إطلاق سراح الاسيرين السوريين. 

وفي السياق، نشرت الإذاعة "الإسرائيلية" أن المستشار القضائي للحكومة أفيحاي مندلبليت، صادق على ذلك، بدون قرار الحكومة "الإسرائيلية"، ونقلت قوله "إنه في مثل هذه الظروف فإن ذلك لا يتطلب مصادقة الحكومة".

كما علم أنه طلب من الرئيس "الإسرائيلي" رؤوفين ريفلين، منح "العفو"، بهدف إتاحة المجال لإطلاق سراح الأسيرين، دون أن يناقش المجلس الوزاري المصغر ذلك.

إقرأ المزيد في: عين على العدو