الخليج

غضب استعراضي سعودي إزاء قرار "الشيوخ الأمريكي" ومملكة الريتويت تلحق بها

18/12/2018

غضب استعراضي سعودي إزاء قرار "الشيوخ الأمريكي" ومملكة الريتويت تلحق بها

أثار اتهام مجلس الشيوخ الأمريكي لوليّ العهد محمد بن سلمان بالتورط في مقتل الصحفي جمال خاشقجي غضب مجلس الشورى السعودي الذي ردّ بعنف استعراضي واعتبره تدخلًا في شؤون المملكة الداخلية.

وعبّر مجلس الشورى في جلسته أمس عن استنكاره لموقف مجلس الشيوخ الأمريكي، مدّعيًا أنه مبني على اتهامات لا أساس لها من الصحة، كما أنه يشكل تدخلا في الشأن السعودي الداخلي، وفقًا لما أوردته وكالة الأنباء السعودية (واس).

وأكد المجلس أن "أبناء المملكة يرفضون بشكل قاطع التعرض لقيادتهم المتمثلة في خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده، أو النيل من سيادتها أو التعرض لمكانتها"، حسب تعبيرها.

وقال الشورى في بيان أصدره في ختام جلسته، إن: "موقف مجلس الشيوخ الأمريكي لا يعبّر عن دور المجالس البرلمانية في تعزيز علاقات الصداقة بين الدول، سواء على الصعيد الرسمي أو الشعبي، ولا يمكن أن تكون تجاذبات السياسة الأمريكية الداخلية مجالا للزج بدولة بحجم المملكة في أتونها بما يؤثر في العلاقات التاريخية والاستراتيجية بين البلدين الصديقين".

البحرين سارعت الى إعلان تضامنها التامّ مع السعودية إزاء قرار مجلس الشيوخ الأمريكي.

وجاء في بيان تمجيدي للسعودية أن الأخيرة هي "الركيزة الأهم لتحقيق الاستقرار الشامل في المنطقة وفي العالم أجمع، والداعم الأقوى للجهود الرامية لمكافحة الإرهاب بكل صوره وأشكاله والتصدي بقوة لداعميه ومموليه"، وفق زعمها.

إقرأ المزيد في: الخليج