منوعات

أعراضٌ تشير الى نقص الماء في الجسم..

16/04/2019

أعراضٌ تشير الى نقص الماء في الجسم..

خلص خبراء صحة إلى أن نقص السوائل في جسم الإنسان له تأثير واضح على قدراتنا الإدراكية والبدنية، إذ يعتبر الماء عنصرا رئيسيا للجسم للقيام بوظائفه على أحسن وجه، فسرعان ما يشعر الدماغ بالتعب بمجرد أن نتوقف عن الشرب لفترة قصيرة، ولا غرابة في ذلك، فدماغ الإنسان يتكون من 75 في المائة من المياه.

ولتجنّب نقص السوائل من الجسم، ينبغي الانتباه إلى علامات قد يصدرها الجسم وتكون تحذيرا من تراجع كمية السوائل في الجسم، إذ أن فقدان الماء بمقدار اثنين بالمائة من وزن الجسم يؤثر على المهام التي تتطلب انتباها، كما يؤثر على تنسيق النشاط العضلي.

وعلامات نقص الماء في الجسم هي التالية: 

العطش: من المهم ألا تقاوم هذا الشعور، فهذا يعني أن الجسم بحاجة إلى الماء، إلا أن هناك بعض الاشخاص الذين يخلطون هذا الشعور ويحاولون تناول وجبة طعام بدلا من الاكتفاء بشرب المياه، وهو أمر خاطئ.

ألم الرأس: حين يقل ماء الجسم يستجيب الجسم للشعور بالعطش، وتصل الأعراض إلى التعب والصداع والدوخة وانخفاض ضغط الدم، وقد يصل الأمر إلى الفشل الكلوي وحالات التشنج في بعض الأحيان، لذلك فإن ألم الرأس قد يكون إشارة من الدماغ من أجل تنبيهك إلى حاجته من الماء.

تجاعيد وبشرة جافة: إذا كنت تشرب القليل جدًا يصبح جلدك جافا، كما أن التجاعيد تظهر بسرعة مقارنة ممن يشربون الماء بكثرة، كما يعد جفاف الفم مؤشرا على جفاف الأغشية المخاطية.

مشاكل في المعدة: تبدأ عملية الهضم بالاضطراب إذا لم يتم تزويد المعدة والأمعاء بالسوائل بشكل كافٍ، كما أن نقص السوائل في الجسم عامل رئيسي لحدوث الإمساك، لذلك يجب تزويد جميع الخلايا في الجسم بسائل كافٍ - بما في ذلك الخلايا الموجودة في الأمعاء.

وبدل شرب المياه دفعة واحدة لتعويض السوائل التي يفقدها الجسم في الصيف، يُنصح بالشرب على مراحل متفرقة، فالجسم لا يمكنه تخزين كمية كبيرة من المياه في وقت وجيز وهو ما يجعله يتخلص عادة من تلك السوائل الزائدة بسرعة.


 

إقرأ المزيد في: منوعات

خبر عاجل