العالم

ثمانية أسابيع والجزائريون مستمرون في التظاهر للإطاحة بـ "رموز النظام"

12/04/2019

ثمانية أسابيع والجزائريون مستمرون في التظاهر للإطاحة بـ "رموز النظام"

خرج آلاف الجزائريين مجدداً إلى العاصمة والمدن الجزائرية اليوم الجمعة، في جمعةٍ هي الثامنة تواليًا، رفضًا للرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح وحكومة نور الدين بدوي.

وانطلقت حشود عقب صلاة الجمعة وسط تعزيزات أمنية، رافعين شعارات تطالب رئيس الدولة عبد القادر بن صالح بالاستقالة وباستقالة الحكومة، وبمحاسبة رجال المال والسياسيين الفاسدين.

وشهدت ساحة أودان قرب مقر الخطوط الجوية المصرية وسط العاصمة الجزائرية احتكاكًا طفيفًا بين الشرطة والمتظاهرين، حيث أطلقت الشرطة مدافع المياه على المتظاهرين، قبل أن يتدخل ناشطون حثوا المتظاهرين على ضرورة التحلي بسلمية المظاهرات.

وكانت السلطات الأمنية قد أغلقت منافذ ومداخل العاصمة الجزائرية منذ الصباح الباكر، لمنع وصول المتظاهرين من المدن الى الشوارع الكبرى للعاصمة الجزائرية، وتم تطويق العاصمة الجزائرية، فضلاً عن توقيف حركة السير والنقل عبر وسائل النقل العمومية كالحافلات وميترو الأنفاق والترامواي.‎
 

إقرأ المزيد في: العالم