عيد الفطر السعيد

الخليج والعالم

النظام السعودي يحكم بالسجن 20 عامًا بحق الشيخ فتحي الجنوبي
18/04/2023

النظام السعودي يحكم بالسجن 20 عامًا بحق الشيخ فتحي الجنوبي

على قدم وساق يواصل النظام السعودي المضي في سياسات الاضطهاد بحق رجال الدين الشيعة في القطيف والأحساء. فقد أصدر القضاء السعودي حكماً بالسجن لمدة 20 عامًا بحق الشيخ فتحي الجنوبي. وكان الشيخ قد اختطف من قبل عناصر مسلحة مطلع شهر تشرين الأول/أكتوبر 2021، دون أن يعرف أي شيء عن مصيره حتى صدور القرار الوارد.

واختطف الشيخ من خلال عناصر مسلّحة وملثّمين من جزيرة تاروت في القطيف وكانت العناصر تستقل سيارات مدنية تؤازرها عناصر مسلّحة وملثّمة وصلت منزل الشيخ وقاموا باختطافه من منزله، حاولت العائلة معرفة مكان سجنه لكنها لم تتمكن من ذلك في البداية، كما أنه لم يتصلّ بأهله منذ اختطافه وهو نهج السلطة في ممارسة سياسة الإخفاء القسري والاعتقال التعسفي.

يُذكر أنّ والدة الشيخ فتحي وفاتها المنية الشهر الماضي قبل أن تصلها أي معلومة عن ولدها المعتقل لدى النظام السعودي.

وتضم قضيّة الشيخ الجنوبي إلى قضايا علماء الشيعة المعتقلين في "السعودية"، حيث بلغ عددهم 21 رجل دين. سبق أن استهدفت السلطات علماء الدين الشيعة، وقامت باعتقالهم وإصدار أحكام طويلة بالسجن بحقهم أو إعدامهم. وفي مقدمتهم الشهيد الشيخ نمر النمر الذي أعدم في كانون الثاني/يناير 2016، بعد إدانته في محاكمة افتقرت لأبسط معايير العدالة.

منذ ذلك الحين لم تتوقف السلطات السعودية عن استهداف علماء الدين الشيعة وعائلاتهم والمراكز الدينية التابعة للشيعة، فقد قامت باعتقال واحتجاز عدد من شيوخ الدين الشيعة ومداهمة مركز إسلامي شيعي في مكة، كما عملت على مضايقة عوائل العلماء الشيعة وجمدت الحسابات البنكية لشيوخ آخرين. يذكر أنه في السادس من حزيران/يونيو 2021، اعتقلت القوات العسكرية من مطار الدمام، طالب العلم الشيخ مجتبى النمر بلا أي مبرر قانوني، ومن غير معرفة الأسباب التي استدعت اعتقاله وتغييبه.
 

السعوديةالمسلمون الشيعة

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية



 

مقالات مرتبطة

خبر عاجل