عين على العدو

هآرتس": انتصار نتنياهو السياسي لن ينقذه من جدران سجن "معسيهو"

371 قراءة | 14:26

خلصت صحيفة "هآرتس" بعد تحليل للنتائج الأولية لانتخابات "الكنيست" إلى استنتاج واحد مفاده أن طريق زعيم تحالف "أرزق أبيض" بيني غانتس إلى رئاسة الحكومة صعب للغاية بل يكاد يكون مستحيلاً، بينما يبدو طريق زعيم حزب الليكود بنيامين نتنياهو أكثر سهولة.

وأضافت الصحيفة أنه "حتى ولو كانت النتيجة لصالح اليمين، فإن نتنياهو سيجد صعوبة بالغة في الائتلاف المقبل بترتيب إعفاء لنفسه من محاكمته في السنة المقبلة".

الصحيفة ذكّرت أن نتنياهو سارع إلى حل "الكنيست" في 20 كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي لإحباط القرار الأولي للمستشار القانوني قبل الانتخابات، ولأجل أن يخلق لنفسه تركيبة ائتلافية مريحة تنجيه من رهبة العدالة، أو بلغة حالمة: إنقاذه من جدران سجن معسيهو المكفهرة حول رأسه".

من جهتها، قالت صحيفة "معاريف" إن ""إسرائيل" هي اليمين، وهذا اليمين غير مقتنع أنه حان الوقت لاستبدال بنيامين نتنياهو".