عاشوراء 2024

اليمن

القوات اليمنية تجري مناورة الصمود: رسالة حاسمة للعدوان
23/03/2023

القوات اليمنية تجري مناورة الصمود: رسالة حاسمة للعدوان

أكد المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع أن مناورة "الصمود في وجه العدوان" ليست الأولى ولن تكون الأخيرة، وأن القوات المسلحة جاهزة لردّ أيّ عدوان.

وقال العميد سريع خلال المناورة اليوم: "جاهزون للمواجهة ولردّ أيّ عدوان واعتداء على بلدنا"، مشيرًا إلى أن هذه المناورة "تأتي في سياق إعلان جهوزية قواتنا بمختلف تشكيلاتها".

وأضاف العميد سريع أن "هذه المناورة هي رسالة لتحالف العدوان بأنه إذا أردتم السلام فنحن أهل السلام، وإن أردتم الحرب فنحن حاضرون"، مؤكدًا أن "ما بعد هذه المناورة لن يكون كما قبلها".

ونفذت القوات المسلحة اليمنية، مناورة عسكرية نموذجية شاركت فيها جميع الوحدات العسكرية.

وحاكت المناورة العسكرية التي نفذت بالتزامن مع دخول العام التاسع للصمود في وجه العدوان، الهجوم على مجموعة أهداف متنوعة التضاريس منها جبلية وصحراوية وأشجار تم التقدم إليها من مناطق مفتوحة.

وشاركت في المناورة جميع الوحدات العسكرية من قوات المشاة من قادة السرايا والفصائل والوحدات المتخرجة من الدورات العسكرية، وقوات الدعم القتالي من مختلف التخصصات وخدمات الدعم القتالي.

وجرت المناورة بين الوحدات المشاركة قوات المشاة والوحدات المتخصصة، منها وحدات ضد الدروع والهندسة والدفاع الجوي وسلاح الجو المسير والقوة الصاروخية، بتناسق وتكامل بين كافة الوحدات المشاركة بالتنسيق مع الاتصالات العسكرية وتوفير خدمات الدعم القتالي لكافة التخصصات.

ونفّذت مناورة القوات المسلحة من عدة اتجاهات رئيسية وفرعية حاكت اقتحام مواقع جبلية متعددة وأهداف من مناطق مفتوحة بمراحل متعددة وانساق عسكرية مختلفة.

واستطاعت القوات المشاركة في المناورة السيطرة على كافة الأهداف المرسومة مع افتراض وجود الطيران الحربي والمعادي واستهداف المقاتلين ومراعاة وجود مقاومة قوية من العدو.

وتمكّنت القوات من السيطرة على تلك الأهداف مع وجود محاكاة ميدانية معادية تم تجاوزها بأساليب وتكتيكات جديدة، كما تم ابتكارها نتيجة التقييم الصحيح لتجارب الأحداث السابقة وقراءة الأحداث المقبلة وتقييم الاختلالات والأخطاء السابقة والاستفادة من تراكم الخبرات والمهارات والخطط العسكرية.

إقرأ المزيد في: اليمن

خبر عاجل