طوفان الأقصى

فلسطين

المقاومة الفلسطينية ردًا على اغتيال مقاومين بأريحا: المجازر سترتد نارًا وبراكين في قلب الكيان
06/02/2023

المقاومة الفلسطينية ردًا على اغتيال مقاومين بأريحا: المجازر سترتد نارًا وبراكين في قلب الكيان

تعقيبًا على ارتقاء 5 شهداء في عملية اغتيال نفّذها جيش الاحتلال فجر اليوم في أريحا، أكّد المكتب الإعلامي لـ"لجان المقاومة في فلسطين" أن "هذه الدماء الطاهرة ستبقى لعنة على فاشية وإجرام العدو الصهيوني وستشعل وقود الثورة في وجه هذا العدو المجرم".

وشدّد المكتب في بيان له على أن "دماء الشهداء لن تذهب سدى وستبقى أمانة في أعناق كل مقاومي شعبنا وثواره الأبطال على طريق تحرير القدس والمسجد الأقصى ودحر المحتلين الغاصبين"، مشيرًا إلى أن "العدوان الصهيوني على مخيم عقبة جبر وارتقاء الشهداء الأبطال لن يكسر إرادة شعبنا ولن يضعف المقاومة بل سيكون سببًا في تمدد المقاومة والثورة المتعاظمة حتى تحقيق كل أهداف شعبنا".

وقال المكتب "إنّ العدو الصهيوني وقادته الجبناء سيدفعون ثمن جرائمهم ودماء أبناء شعبنا ليست رخيصة، وهذه المجازر التي يرتكبها سترتد نارًا وبراكين غضب وثورة في قلب كيانه المزعوم"، داعيًا "كافة أبطالنا وثوارنا في الضفة والقدس والداخل الفلسطيني المحتل، للرد على هذا العدوان البربري والتصدي لهذه الهجمة الشرسة وتدفيع العدو الصهيوني وقطعان مستوطنيه ثمن هذه الجريمة النكراء".

"حماس"

بدوره، رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية أكّد أن "المقاومة ستبقى هي سيدة الميدان رغم المجزرة البشعة، وستواصل الكتائب عملياتها مع كل الثوار من أبناء شعبنا حتى يندحر الغزاة عن أرضنا".

وشدد هنية في بيان له على أن "الأبطال في مخيم عقبة جبر قاتلوا حتى استشهدوا دفاعًا عن أرضهم ومقدساتهم، وسطروا ملحمة بطولية في المخيم عنوان المقاومة والعودة"، لافتًا إلى أن "توالي القتل الذي يمارسه العدو في أرض الضفة سيكون وبالًا عليه، ولن تنجح كل التدخلات الدولية أو الإقليمية في وقف المد الثوري لشعبنا، ولن ينعم العدو بالهدوء، والأيام سجال ما دام في شعبنا عرق ينبض".

"الجهاد الإسلامي"

من جانبه، أكّد المتحدث الإعلامي باسم "حركة الجهاد الإسلامي"  عن الضفة الغربية طارق عز الدين أن "الجريمة الجديدة يرتكبها الاحتلال الصهيوني المجرم فجر اليوم الاثنين بحق أهلنا ومقاومينا في عقبة جبر، لن ترهب شعبنا ومقاومينا".

وأشار عز الدين في بيان له إلى أن "الاحتلال الذي قام على أرضنا منذ احتلال فلسطين بالقتل والدمار والإرهاب لا يفهم سوى لغة القوة، وشعبنا الفلسطيني حي لن يتراجع عن مقاومته حتى دحره عن كامل تراب فلسطين"، مشددًا على أن "دماء الشهداء ستتحول إلى نور يضيء طريق المجاهدين، ونار تحرق رأس هذا الكيان الغاصب المحتل".

وقال: "نعزي شعبنا بارتقاء الشهداء، ونشد على أيدي المقاومين الأبطال، ونحيي صمود أهلنا في أريحا وكل مدن الضفة الثائرة التي تثبت كل يوم أنها مفخرة للشعوب الحرة".

من جهتها، أعلنت "حركة فتح" في أريحا والأغوار عن الإضراب الشامل في جميع مناحي الحياة، وفاءً لدماء شهداء مخيم عقبة جبر الذين ارتقوا خلال اشتباكهم مع قوات الاحتلال.

إقرأ المزيد في: فلسطين

خبر عاجل