امساكية 1444

اليمن

رسميًا.. الأمم المتحدة متّهمة بحصار اليمن

05/02/2023

رسميًا.. الأمم المتحدة متّهمة بحصار اليمن

وكأنّ معاناة اليمنيين لا تشفي غليل المتآمرين، حتى تتواطئ الأمم المتحدة وتمتنع عن ترخيص إحدى السفن دون أي مبرر فتساهم في تشديد الحصار والتجويع والقهر.

وفي هذا السياق، أكّد نائب وزير الخارجية في حكومة صنعاء حسين العزي، أنّ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش ومبعوثه الخاص هانس غروندبرغ، متّهمان رسميًا بحصار الشعب اليمني.

وفي تغريدة له، اليوم الأحد، قال إنّ "آلية الأونفيم الأممية امتنعت قبل قليل عن ترخيص إحدى السفن من دون أي مبرر في محاولة رخيصة ومبتذلة للظهور بملكية أكثر من الملك، لدرجة أن السعودية نفسها باتت أكثر تعاونًا".

وشدّد العزي على أنّ "تعسّف آلية التحقق والتفتيش الأممية للسفن بلا شكّ سيكلّف الأمم المتحدة الكثير"، محذّرًا الأخيرة بالقول: "هذا إنذار أخير".

وطالب نائب وزير الخارجية في حكومة صنعاء، الأمم المتحدة بوقف إعاقاتها فورًا أو إلغاء دور الأونفيم وترك التحالف يعترض سفن الشعب اليمني وسيكون لكل حادث حديث.

وتابع: "أمّا أن تعيق الأمم المتحدة سفن اليمنيين نيابة عن دول العدوان فهذا مرفوض وغير مقبول بالمطلق".

وقبل شهرين، حذرت مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية من توقّف نشاط ميناء الحُدَيْدَة، إزاء استمرار منع التحالف السعودي استيراد وإدخال قطع غيار المعدات والآليات التشغيلية للميناء، والذي يعد شريانًا حيويًا ورئيسًا لما يدخل عبره من مساعدات إنسانية وسلع تجارية أساسية لليمنيين.

وتقدّر حكومة صنعاء حجم خسائر مؤسسة موانئ البحر الأحمر اليمنية، الناجمة عن اعتداءات التحالف السعودي خلال 8 أعوام، بمليارين و746 مليون دولار.

وتعرّض ميناء الحديدة منذ بدء العدوان على اليمن إلى غارات جوية متكررة، كان أعنفها في 17 آب/ أغسطس 2015، والتي أدّت إلى تدمير عدد من الأرصفة والكرينات والرافعات الجسرية.

مرضى الكلى ضحية العدوان والحصار

وفي سياق آخر اليوم، كشفت وزارة الصحة في حكومة صنعاء، اليوم الأحد، عن ارتفاع نسبة الوفيات بالفشل الكبدي بين اليمنيين، داعيةً التحالف السعودي إلى رفع قيوده عن مطار صنعاء الدولي.

من جانبه، قال رئيس هيئة المستشفى الجمهوري في صنعاء، محمد طاهر جحاف، خلال مؤتمر صحافي في صنعاء، بحسب تلفزيون "المسيرة"، إنّ "هناك 11 مليون يمني مصابون بأمراض الكبد، والفشل الكبدي من أسباب الوفيات المرتفعة".

 

رسميًا.. الأمم المتحدة متّهمة بحصار اليمن

 

بدوره، أكد مركز طب وأبحاث الكبد، أنّ 18 ألف يمني بحاجة إلى زراعة كبد بشكل طارئ، موضحًا أن هناك زيادة في أمراض الكبد والجهاز الهضمي والتهابات وسرطانات المريء والمعدة والقولون نتيجة للأثار الناجمة عن العدوان والحصار الأمريكي السعودي على اليمن.

وخلال مؤتمر صحفي عقده مركز طب وأبحاث الكبد بالمستشفى الجمهوري بالعاصمة صنعاء حول تأثير الحصار على مرضى الكبد والجهاز الهضمي، أوضح رئيس المركز الدكتور محمد الحيمي أن الحصار رفع من نسب الإصابات بأمراض وسرطانات الكبد وسرطانات الأمعاء والقولون.

العدوان الاميركي السعودي على اليمنالأمم المتحدة

إقرأ المزيد في: اليمن

التغطية الإخبارية



 

مقالات مرتبطة