عين على العدو

مصلحة السجون الصهيونية تستعدّ لإضراب الأسرى وخوفٌ من سيناريو خطف أحد السجانين

576 قراءة | 12:15

تستعد مصلحة السجون الصهيونية لمواجهة إضراب الأسرى الأمنيين الفلسطينيين المخطط له يوم الأحد المقبل.

ونقل موقع القناة 13 الصهيونية عن مسؤولين في مصلحة السجون قولهم إنهم "يستعدون لأيّ سينايو"، مشيرا إلى ان خلفية الاضراب هي حجب الهواتف المحمولة في أنحاء السجون، الامر الذي يطالب الاسرى برفعه.

ونشر هذا الاسبوع السيناريو الأخطر الذي تستعد له مصلحة السجون، وهو محاولة خطف سجَّان إلى احدى الزنازين التابعة للأسرى، أو بدلا من ذلك محاولة تنفيذ "هجوم نوعي" داخل جدران السجون، كما حصل قبل أسبوعين.

وفي بداية هذا الاسبوع أعلن أسرى "فتح" انهم سينضمون إلى اسرى "حماس" المُضربين.

ولفت الموقع إلى ان مصلحة السجون تقود مع وزير الامن الداخلي غلعاد أردان في الفترة الاخيرة عملية تشويش وحجب التقاط إرسال الهواتف المحمولة التي نجح الأسرى الأمنيين بتهريبها إلى داخل السجون.