jenen

عين على العدو

تخوف اسرائيلي من قوة إيران في المنطقة 

30/11/2022

تخوف اسرائيلي من قوة إيران في المنطقة 

زعم رئيس مجلس الأمن القومي "الإسرائيلي" إيال حولاتا أنّ إيران لا تعد مشكلة تنحصر على كيانه الغاصب فقط، بل هي بل مشكلة عالمية، مشيرًا إلى أن "إيران تعتبر التحدي الأمني الرئيسي الذي يواجه "إسرائيل"".

وخلال المؤتمر السنوي للأمن القومي والديموقراطية الذي أقيم برعاية المعهد "الإسرائيلي" للديمقراطية، قال حولاتا "إنّ النووي الإيراني والأنشطة الإيرانية في المنطقة تعتبر من القضايا الرئيسية التي تتصدّر جدول أعمالنا، بالإضافة إلى الإرهاب العالمي الذي بات ملموسًا وكل هذا يتجاوز حدودنا".

وأضاف أن "مشاكل إيران أصبحت تحظى بإجماع دولي حيث إن رئيسة المفوضية الأوروبية أجادت تعريف إيران باعتبارها مشكلة عالمية"، على حد زعمه.

وأشار حولاتا إلى أن كيانه الغاصب "يشهد فترة ازدهار كبير للغاية على مدار العام ونصف العام الماضيين في ما يتعلق باندماجه في المنطقة بعد اتفاقيات إبراهام مرورًا بمنتدى النقب والعلاقات طويلة الأمد والحميمة للغاية"، موضحًا أن "هذا الازدهار ليس من الناحية الأمنية فحسب، وإنما من الناحية الاقتصادية والثقافية مع الدول المحيطة أيضًا"، حسب اعتقاده وزعمه.

واعتبر رئيس مجلس الأمن القومي "الإسرائيلي" أن "إيران ضاعفت هجماتها بواسطة وكلائها في المنطقة وعبر هجمات السايبر على أهداف "مدنية" في "إسرائيل" وألبانيا وغيرها من الدول"، وطالب العالم -الذي يفاوض إيران في فيينا- الكفّ عن تجاهل سياسات إيران النووية والاقليمية، متحدثًا عن قمع النظام الإيراني للمحتجين الإيرانيين، على حد زعمه.

الجمهورية الاسلامية في إيرانالكيان الصهيوني

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة