jenen

عين على العدو

لابيد يزور منصة "كاريش"

31/10/2022

لابيد يزور منصة "كاريش"

لا ينفك رئيس حكومة العدو يائير لابيد يسعى لـ"تجميل" وثيقة تعيين الحدود البحرية بين الأراضي المحتلة ولبنان، محاولًا اظهاره كإنجاز لكيان العدو،  واهمًا الرأي العام أنّ "إسرائيل" ستصبح موردًا هامًا للغاز لأوروبا. 

وبالتزامن مع البدء بعملية انتاج الغاز من "كاريش"، زار رئيس حكومة العدو يائير لابيد منصة "كاريش"، قائلًا: "في هذا المكان يوجد مستقبل طاقة واقتصاد لـ "إسرائيل"، وانتاج الغاز من منصة "كاريش" سيخفض أسعار الطاقة في "تل أبيب" التي ستتحوّل إلى مورد طاقة إقليمية، وستساعد أوروبا في مواجهة أزمتها، ومن هنا سيخرج الغاز الذي سيضمن تخفيض غلاء المعيشة"، معتبرًا أن هذا إنجاز كبير.

واعتبر لابيد أنّ مواصلة إنتاج الغاز من "كاريش" يضمن استقرار الاقتصاد والطاقة لـ "اسرائيل" على مدار سنوات طويلة الى الأمام، وفق قوله.

وتلقى لابيد إحاطة من المدير العام لشركة "انرجيان" شاؤول تسيمح حول حيثيات عملية إنتاج الغاز التي بدأت الأربعاء الماضي. 

ولاحقًا، زار لابيد غرفة المراقبة بالموقع، وتحدث مع الموظفين الإسرائيليين في الشركة.

يائير لابيدحقل كاريش

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة