فلسطين

حماس: الالتفاف حول المقاومة هو الطريق الوحيد لإنهاء الاحتلال

28/09/2022

حماس: الالتفاف حول المقاومة هو الطريق الوحيد لإنهاء الاحتلال

أكد عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" زاهر جبارين أن "جنين ومخيمها لقّنا الاحتلال درسًا" مفاده "أن شعبنا لن يرفع الراية البيضاء"، مشددًا على أن الطريق الوحيد لإجلاء الاحتلال عن كل أرضنا هو الالتفاف حول المقاومة.

وخلال لقاء عبر قناة الأقصى، شدّد جبارين على أنّ "المقاومة تراقب سلوك الاحتلال مع الأسرى والمسرى، مبينًا أنها ستبذل كل ما بوسعها من أدوات النضال لحماية مقدساتنا وأرضنا.

وأضاف أنّ "قيادة المقاومة تعاهد شعبنا على الاستمرار بنهج المقاومة حتى النصر والتمكين، مؤكدًا أن شعبنا لن يهزم، ولديه مخزون من القوة النضالية والجهادية التي لن يستطيع الاحتلال أن يهزمها".

ولفت جبارين إلى أنّ "قتل الاحتلال لأبناء شعبنا وتدنيس المقدسات لن يكسبه معركة الأصوات، لأن المقاومة وشعبنا سيبقون ثابتين، ولديهم اليقين بالنصر".

وأشار إلى أن "دولة المحتل سراب ووهم، والشعب الفلسطيني لديه مخزون استراتيجي من التضحية والفداء، يُستمد من أمهات وآباء الشهداء والأسرى الأبطال".

وتوجه عضو المكتب السياسي بالتحية إلى المجاهد البطل ووالد الشهداء فتحي خازم، مؤكدًا أن "مقاومتنا لن تلقي السلاح، ولن تخون العهد، وستقدم الغالي والرخيص فداءً للدين والوطن".

وأضاف، أنه مهما حاول دايتون والتنسيق الأمني حرف شعبنا عن بوصلته، فإننا على ثقة من أن أبناء الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية سيشاركون في المقاومة، ولن يتركوا شعبهم لقمة سائغة بفم العدو المجرم، مطالبًا السلطة بالإفراج عن المجاهد مصعب اشتية.

وأكد جبارين أن أسرانا ومسرانا هم خطوط حمراء، مبينًا أن أي تجاوز لهذه الخطوط سيكون هناك دراسة وردود أكثر ممَّا يتوقعه الاحتلال.

العاروري: بنادق الضفة موحدة وستضرب الاحتلال في عموم فلسطين

من جهته، أكد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس صالح العاروري أنّ "جرائم الاحتلال بحق شعبنا في الضفة الغربية سترتدّ عليه بمزيد من المقاومة".

وشدّد العاروري في تصريح صحفي، على ضرورة توجيه كل البنادق في الضفة الغربية صوب الاحتلال ومستوطنيه، دفاعاً عن شعبنا وحمايته من التوغل الصهيوني.

وقال إن "المقاومين في الضفة أثبتوا معادلة جديدة"، مؤداها "أن كل اعتداء على الأقصى سيكون له ردّة فعل يترجمها الرصاص والعمليات البطولية".

وأشار العاروري إلى أن وحدة المقاومة مستمرة، وتتعزز لتشمل كل أنحاء الضفة، وتضرب المحتل في عموم أرض فلسطين حتى اقتلاعه منها.

ووجه التحية للمجاهد فتحي خازم والد الشهداء رعد وعبد الرحمن وكل عائلات شهداء جنين التي أثبتت أن الشعب الفلسطيني معطاء لأجل دينه ووطنه.

ودعا العاروري أبناء الأجهزة الأمنية إلى نفض غبار أوسلو عن أسلحتهم، والانخراط في الكفاح المسلح ضد الاحتلال، وتلبية نداء الواجب في الدفاع عن شعبنا.

وبعث نائب رئيس المكتب السياسي برسالة للاحتلال، فحواها أن الشعب الفلسطيني ومقاومته لن يسمحا بأن تكون دماؤه ومقدساته سلعة تتاجر بها الأحزاب الصهيونية للفوز بالانتخابات واسترضاء الجماعات الاستيطانية.

فلسطين المحتلةالكيان الصهيونيحركة المقاومة الإسلامية ـ حماسالكيان المؤقت

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة

خبر عاجل