الخليج والعالم

لافروف: الناتو أنشأ تهديدًا لأمننا في أوكرانيا فاضطررنا للدفاع عن أنفسنا

24/09/2022

لافروف: الناتو أنشأ تهديدًا لأمننا في أوكرانيا فاضطررنا للدفاع عن أنفسنا

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أنَّ أخطاء الغرب تقوض الثقة في المنظمات الدولية والقانون الدولي كحام للضعفاء من الأقوياء.

وفي كلمة له ألقاها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، قال لافروف: إنَّ واشنطن تريد تحويل العالم كله لساحتها الخلفية، كما تريد وقف عجلة التاريخ وتعتبر نفسها رسول الله في الأرض"، لافتًا إلى أنَّ "الدول ذات السيادة مستعدة للدفاع عن مصالحها وهذا سيؤدي إلى إنشاء نظام متعدد الأقطاب".

وتابع: نعمل لخلق نظام عالمي جديد متعدد الأقطاب، فروسيا وحلفاؤها يطالبون ببناء نظام عالمي مستقبلي دون ابتزاز وترهيب.

واعتبر لافروف أنَّ الغرب وبدلًا من أن ينتهج الحوار الصادق والبحث عن التسويات، يلجأ إلى الاستفزازات الجسيمة والتخطيط.

وبيّن أنَّ "واشنطن وبروكسل أعلنتا حربًا اقتصادية ضد روسيا ما تسبب بأزمة غذائية عالمية"، موضحًا أنَّ "الغرب لا يخجل من الإفصاح عن نيته بفرض هزيمة عسكرية على روسيا وتفكيكها".

وقال لافروف: "واشنطن تلعب بالنار مع إيران وتايوان والعقوبات الأميركية أداة للابتزاز"، مضيفًا أنه "حاولنا حلّ الأزمة الأوكرانية إلا أن الانقلابيين قصفوا شرق أوكرانيا، فأوكرانيا بالنسبة للولايات المتحدة دولة مستهلكة في الحرب ضد روسيا".

وأردف، "أثار الغرب نوبة غضب بسبب الاستفتاءات الجارية في لوغانسك ودونيتسك وزابوروجيه وخيرسون، والتي هي أساسًا ردًا على دعوة زيلينسكي للروس للخروج من أوكرانيا".

وتابع لافروف: الاتحاد الأوروبي لا يريد تزويد البلدان بالأسمدة التي تستعد روسيا للتنازل عنها مجانًا، لافتًا إلى أنَّ "الناتو أنشأ تهديدًا لأمن روسيا على أراضي أوكرانيا فاضطررنا للدفاع عن أنفسنا".

وأصاف: "روسيا تعتبر أن الهند والبرازيل مرشحين جديرين أن يكونا عضوين دائمين في مجلس الأمن، والغرب "يلوي ذراع" أي أحد يفكر بشكل مستقل".  

وختم وزير الخارجية الروسي قائلاً: "إنَّ "الأمم المتحدة أُنشئت لإنقاذ البشرية من الجحيم وليس لبناء الجنة، والتدخل الغربي لم يحسن الوضع في أي دولة".

روسياالولايات المتحدة الأميركيةسيرغي لافروف

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة