intifada

الخليج والعالم

حرائق الغابات في الجزائر: أكثر من 30 قتيلًا و160 جريحًا 

18/08/2022

حرائق الغابات في الجزائر: أكثر من 30 قتيلًا و160 جريحًا 

لقي أكثر من 30 شخصًا بينهم 11 طفلا مصرعهم وسقط 161 جريحًا جراء حرائق الغابات التي تضرب 14 ولاية في شمال وشرق الجزائر، بالإضافة إلى قطع طرق واقتراب النيران من بعض المدن.

وأفادت الحماية المدنية في الجزائر أن حرائق الغابات ضربت العديد من المدن في شمال البلاد، وأوقعت جرحى في مدينة سوق هراس الحدودية مع تونس. وأتت النيران على 14.000 هكتار من المساحة الغابية في ولاية الطارف، بعد نشوب 29 حريقًا في 11 بلدية من بلديات الولاية، وفق ما ذكرته الحماية المدنية.

وقد تمت السيطرة على النيران في المناطق الأكثر اشتعالا وفقًا لما ذكرته المديرية العامة للحماية المدنية، حيث صرح المكلف بالاعلام بالمديرية العامة للحماية المدنية النقيب نسيم برناوي للقناة الإذاعية الأولى صباح اليوم أنه لم يتبق سوى حريقين بولاية الطارف تتواصل الجهود لإخمادهما.

وبأمر من رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون وصل الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان إلى مطار عنابة الدولي لينتقل بعدها إلى ولاية الطارف، للوقوف على الوضع والمتابعة الميدانية والمباشرة للجهود المبذولة من أجل التصدي للنيران.

وكان رئيس الجمهورية قد قدم أمس التعازي لعائلات ضحايا الحرائق بولاية الطارف وسطيف.

وأكد الرئيس تبون وقوف الدولة والتجند التام لمختلف المصالح، بتسخير كافة الإمكانيات البشرية والوسائل المادية لإخماد الحرائق والتكفل بالمصابين.

وكانت قد اندلعت النيران في بمرتفعات مدن جندوبة وطبرقة وباجة بالشمال الغربي لتونس المتاخم لشرق الجزائر، مما دفع السلطات لإجلاء سكان تلك المناطق. 

ويتخوف الجزائريون من تكرار سيناريو الحرائق التي شهدتها البلاد السنة الماضية في عدد من المناطق والتي خلفت 90 قتيلًا، وأتت على أكثر من 100 ألف هكتار من الغابات.

وتمتد الغابات في الجزائر على مساحة 4,1 ملايين هكتار. ويشهد شمال البلاد كل سنة حرائق غابات، وتتزايد هذه الظاهرة بشدة بسبب التغيرات المناخية.

الجزائر

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم