العالم

قوة روسية تحطّ في فنزويلا

25/03/2019

قوة روسية تحطّ في فنزويلا

قالت وكالة الصحافة الفرنسية "أ ف ب" إنها رصدت طائرة شحن تحمل العلم الروسي في مطار فنزويلا الرئيسي الأحد، وشوهدت الطائرة في مطار على مشارف كراكاس تحرسها كتيبة من الحرس الوطني الفنزويلي.

وبحسب ما أكد مصدر دبلوماسي في كاراكاس لوكالة "سبوتنيك"، فإن الطائرتان الروسيتان وصلتا ليل السبت-الأحد إلى مطار سيمون بوليفار الدولي مايكيتيا بالقرب من العاصمة الفنزويلية كاراكاس، وعلى متنها مجموعة من الجنود الروس.

وقال المصدر للوكالة "وصلوا للمشاركة في المشاورات الثنائية"، مشيرا إلى أنه "في هذا الحدث "لا يوجد شيء غامض لأنه يرتبط ارتباطًا مباشرًا بتنفيذ العقود التي وقعتها الأطراف منذ سنوات عديدة".

وأضاف المصدر: "يوجد بين روسيا وفنزويلا عدد من العقود قيد التنفيذ، بما في ذلك عقود للتعاون العسكري التقني".

وأفادت وسائل إعلام في أميركا اللاتينية في وقت سابق بأن طائرتين روسيتين وصلتا إلى فنزويلا- طائرة النقل العسكرية "أن-124" وفيها 35 طنا من الحمولة وطائرة الركاب إيل-62 وفيها 99 عسكريا، ومن بين الذين وصلوا العقيد فاسيلي تونكوشكوروف،النائب الأول للقائد الأعلى للقوات البرية الروسية.

وأظهرت صورة على مواقع التواصل الاجتماعي طائرة تحمل علما روسيا وكذلك رجالا في الزي العسكري بجانبها في المطار.

 

إقرأ المزيد في: العالم