intifada

لبنان

أزمة الودائع تنفجر: اقتحام مصرف في الحمرا لاسترجاع 210 آلاف دولار

11/08/2022

أزمة الودائع تنفجر: اقتحام مصرف في الحمرا لاسترجاع 210 آلاف دولار

أقدم مودع مسلح وبحوزته مادة البنزين، على اقتحام أحد المصارف في منطقة الحمرا في بيروت، وعمد الى احتجاز الموظفين وعملاء كانوا في الداخل، مطالبا بتسليمه أمواله التي تبلغ 210 آلاف دولار.
 
وهدد المودع بإشعال نفسه وقتل من في الفرع، شاهرًا سلاحه في وجه مدير فرع المصرف. وحضرت الى المكان عناصر من القوى الأمنية والجيش وفرق من الصليب الأحمر والدفاع المدني لمواجهة اي طارئ .

وحضر رئيس جمعية المودعين اللبنانيين حسن مغنية مع أعضاء من الجمعية إلى محيط المصرف، في محاولة منهم لإقناع المودع المسلح وثنيه عن القيام بأيّ عمل مؤذ.
 
وبرر المواطن البالغ من العمر 42 سنة تصرفه ودخوله المصرف بهذه الطريقة للمطالبة بأمواله التي تبلغ 210 آلاف دولار (ولدى أخيه مبلغ 500 الف دولار)، بأن والدهما دخل المستشفى منذ فترة لإجراء عملية من دون استطاعته دفع تكاليفها.
 
ودخل مغنية المصرف للتفاوض مع المودع الذي كان أطلق طلقتين في الداخل، إلا انه لم يلق تجاوبا وأصرّ على أخذ وديعته كاملة من المصرف.
 
وأشار مغنية الى أن "سياسة اللامبالاة التي اعتمدت بشأن حقوق المودعين في المصارف أوصلتنا الى ما نشهده الآن"، محذرًا من أنه "إذا لم تعالج الأمور سريعًا مع ضمان حقوق المودعين، فإن الوضع سيتفاقم أكثر وسنشهد حالات كثيرة من هذا النوع، اذا لم تتبلور الصورة وتعلن الحكومة والمعنيين على أي أساس ستحفظ حقوق المودعين".
 
وحمل مغنية "السلطة السياسية والمؤسسات المصرفية في لبنان مسؤولية ما آلت اليه الأوضاع".

إقرأ المزيد في: لبنان