العالم

لأول مرة..الجيش الفرنسي ينضم للشرطة لمواجهة "السترات الصفراء"

23/03/2019

لأول مرة..الجيش الفرنسي ينضم للشرطة لمواجهة "السترات الصفراء"

انضمت قوات الجيش الفرنسي إلى الشرطة في باريس يوم السبت للتعامل مع احتجاجات "السترات الصفراء" المستمرة للأسبوع الـ19 على التوالي ضد حكومة الرئيس إيمانويل ماكرون.

وتظاهر آلاف المحتجين الفرنسيين من حركة "السترات الصفراء" اليوم في شوارع باريس وسط إجراءات أمنية مشددة سجلت اعتقال أكثر من 51 شخصاً على خلفية الاحتجاجات الجديدة، كما قامت الشرطة بإصدار غرامات بحق 29 شخصاً لعدم احترامهم لأماكن التظاهر التي حددتها مديرية شرطة باريس.

وبحسب بيان صادر عن وزارة الداخلية الفرنسية بلغ عدد متظاهري "السترات الصفراء" في كل أنحاء البلاد 8300 متظاهر بينهم 3100 في باريس.

ولأول أسبوع منذ بدء التظاهرات لم يتمكن المحتجون من التظاهر في جادة الشانزليزيه بعد أن أصدر رئيس الوزراء إدوار فيليب الأسبوع الماضي قرارًا بمنع المظاهرات في الأحياء التي سبق وشهدت أعمال شغب.

وكانت الحكومة الفرنسية قد اتخذت سلسلة إجراءات لمنع تكرار أعمال الشغب التي شهدتها باريس خلال احتجاجات الأسبوع الماضية، ومُنع المحتجون من التجمع في الشانزليزيه بعد نهب متاجر ومؤسسات وعمليات تخريب في مطلع الأسبوع الماضي مما دفع الحكومة إلى استدعاء وحدات من الجيش فيما أطلق عليها اسم "عملية سنتنيال"، بينما رفضت حركة "السترات الصفراء" الاتهامات بالعنف المنسوبة إليها على خلفية أعمال الشغب.
 

إقرأ المزيد في: العالم