الربيع الاميركي

لبنان

كنعان من عين التينة: المحاسبة ستحصل وذاهبون حتى النهاية

22/03/2019

كنعان من عين التينة: المحاسبة ستحصل وذاهبون حتى النهاية

 

استقبل رئيس المجلس النيابي نبيه بري في عين التينة رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان الذي قال بعد اللقاء  "تشرفت بلقاء دولة رئيس المجلس النيابي، وموضوع اللقاء هو الرقابة البرلمانية التي يدعمها ونجريها في لجنة المال حول التوظيف وبات لدينا تقرير مشترك بعد عمل المقارنة الذي تم بين مجلس الخدمة المدنية والتفتيش المركزي، وتوصلنا الى شبه ارقام نهائية عن التوظيفات والتعاقدات التي حصلت في كل الوزارات والادارات العامة والبلديات. وقد اطلعت دولة الرئيس على التقرير وعلى ما تكشف خلال جلسات الرقابة التي قمنا بها، على صعيد التوظيفات والمواضيع المالية الاخرى التي جرى التطرق اليها من خلال مداخلات الزملاء والايضاحات التي وردت من قبل المعنيين".

وأكد كنعان ان "الرقابة التي نقوم بها وقد قمنا بمثلها على صعيد الموازنة والحسابات المالية، لن تذهب سدى، وكما حصل على صعيد الحسابات سيحصل في ملف التوظيف وأكثر، فالمحاسبة يجب أن تحصل، ومن دونها سيعتقد المسؤول والادارة انه يمكن تكرار ما حصل، وبالتالي، فالرسالة ستكون واضحة للجميع اننا ذاهبون حتى النهاية في هذا الملف، ونريد تطبيق القانون لا اكثر ولا اقل".

واكد كنعان ان "القانون ينص على ان لا توظيف ولا تعاقد قبل اجراء المسح الشامل، واي استثناء يجب ان يترافق مع قرار لمجلس الوزراء وتقرير ادارة الابحاث والتوجيه في مجلس الخدمة المدنية، وهو ما لم يحصل في الكثير من الاحيان".

واشار كنعان الى ان "المجلس النيابي اليوم على المحك، والكتل النيابية التي تحدثت على مدى ثلاثة ايام في جلسات الثقة من خلال ٥٤ مداخلة نيابية عن الهدر ومكافحة الفساد واحترام القوانين، يجب ان تقرن القول بالفعل".

واكد ان "الاصلاح يجب ان يبدأ من المجلس النيابي وقد بدأناه، وموعدنا الاربعاء مع جلسة مساءلة، وقد طلبت من دولة الرئيس جلسات مخصصة للمواضيع المالية والتوظيف"، وقال "نسأل عن الموازنة التي يفترض ان تكون الحكومة قد بدأت بدراستها، وسمعنا عن انجاز الحسابات المالية، فأين هي؟".

إقرأ المزيد في: لبنان