westillwithhossein

لبنان

النائب الحاج حسن: مشروع المقاومة الإسلامية في لبنان بعد أربعين عامًا من عمرها متقدم والعدو مأزوم

03/07/2022

النائب الحاج حسن: مشروع المقاومة الإسلامية في لبنان بعد أربعين عامًا من عمرها متقدم والعدو مأزوم

أكد رئيس تكتل نواب بعلبك والهرمل النائب حسين الحاج حسن أن مشروع المقاومة الاسلامية في لبنان بعد أربعين عاماً من عمرها متقدم، والعدو مأزوم وعنده عقدة البقاء بعد الثمانين عامًا من وجوده، لأن المقاومة اجهضت كل مشاريع ترسيخ وجود هذا الكيان الغاصب وأصبح قابلاً للتهديد والهزيمة أيضاً.

وخلال حفل تأبيني بمناسبة وفاة الطفل اسكندر صقر في بلدة شحقونة في قضاء الهرمل اعتبر الحاج حسن أن عدونا الاميركي الذي هزم في ارض المعركة لجأ إلى استخدام سلاح الحصارالاقتصادي عبر منع لبنان من معالجة ازمته الاقتصادية من خلال الثروة النفطية والغازية، كذلك حرمانه من الكهرباء، لافتًا الى أنه ومنذ سنة تقريبًا أخذت تكررالسفيرة الأميركية أكاذيب إدارتها حول السماح للبنان بجر الغاز من مصر والكهرباء من الاردن عبر سوريا لأن اميركا لا تريد للبنان وسوريا أن يتنفسا بحجة قانون قيصر.

وأضاف الحاج حسن أن هناك مشاكل في لبنان تطال كل المرافق الحيوية لكن الحلول معروفة وأهمها أن نأتي بالأموال من نفطنا وغازنا الموجود في البحر والبر ، وليس هناك مصدر ٱخر يعطي اللبنانيين المال الكافي ، لا صندوق النقد الدولي ولا المساعدات الدولية ولا مؤتمر سيدر التي ليس لنا موقف اعتراضي مبدئي منه ونقرر ذلك في المجلس النيابي والحكومة، لأن هؤلاء لن يعطونا أكثر من 10% من الأموال التي نحتاجها.

وأعتبر أن العمل على تشكيل الحكومة الجديدة هو المدخل الاساسي لاستكمال الحلول وهو امر حيوي للبلد ، لكن ذلك لا يعفي حكومة تصريف الأعمال من مسؤولياتها في معالجة المشاكل ومن ضمنها موضوع القمح والخبز، فإذا كان ما قاله وزير الاقتضاد والتجارة صحيحاً باننا نستورد من الطحين أكثر من حاجتنا فهذا يعني أنه لا يجب ان يكون هناك أزمة ، إلا أن يكون هناك احتكار او تهريب او استعمال الطحين المدعوم في صناعة غير المدعوم ، ومسؤولية وزارة الاقتصاد ووزارة الداخلية معالجة الموضوع بأسرع ما يمكن.

المقاومة الإسلاميةالكيان الصهيونيحسين الحاج حسن

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة
وجنة الفجر.. والنصر
وجنة الفجر.. والنصر
بعد أربعين عاما من المواجهة: كيف تآكل التفوق الجوي لدى العدو؟
بعد أربعين عاما من المواجهة: كيف تآكل التفوق الجوي لدى العدو؟
ماذا يمثل انتصار تموز في الوعي التونسي؟
ماذا يمثل انتصار تموز في الوعي التونسي؟
مجاهدو المقاومة للسيد نصر الله: ثابتون على الثّغور وقسمًا إن عادوا عدنا
مجاهدو المقاومة للسيد نصر الله: ثابتون على الثّغور وقسمًا إن عادوا عدنا
الشيخ دعموش: أميركا تعطل أي مبادرة يمكن أن تخفِّف من معاناة اللبنانيين 
الشيخ دعموش: أميركا تعطل أي مبادرة يمكن أن تخفِّف من معاناة اللبنانيين 
وزير الثقافة بذكرى انتصار آب: مقتدرون لإجتثاث العدو من أرضنا وما يقاتل فينا هي الروح
وزير الثقافة بذكرى انتصار آب: مقتدرون لإجتثاث العدو من أرضنا وما يقاتل فينا هي الروح
عطايا: "وحدة الساحات" صنعت معادلات جديدة وحققت إنجازات عدة في المواجهة مع العدو
عطايا: "وحدة الساحات" صنعت معادلات جديدة وحققت إنجازات عدة في المواجهة مع العدو
رعد: إذا أردتم أن تضعوا رأسكم برأس المقاومة لن تستطيع "إسرائيل" أن تستخرج الغاز
رعد: إذا أردتم أن تضعوا رأسكم برأس المقاومة لن تستطيع "إسرائيل" أن تستخرج الغاز
جراء المعارك والحروب... العدو يعزّز مراكز العلاج النفسي للمستوطنين 
جراء المعارك والحروب... العدو يعزّز مراكز العلاج النفسي للمستوطنين 
استشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 12 صهيونيًا في 127 نقطة مواجهة بالضفة الغربية خلال أسبوع
استشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 12 صهيونيًا في 127 نقطة مواجهة بالضفة الغربية خلال أسبوع
الحاج حسن: بعد 40 عاما لبنان عصيّ على الأميركي و"الإسرائيلي" وعلى التطبيع ومشاريع التهويد
الحاج حسن: بعد 40 عاما لبنان عصيّ على الأميركي و"الإسرائيلي" وعلى التطبيع ومشاريع التهويد
خلية أزمة بعلبك الهرمل: مُبادرة لرفع الإهمال وتخفيف المعاناة
خلية أزمة بعلبك الهرمل: مُبادرة لرفع الإهمال وتخفيف المعاناة
الحاج حسن: لن نركن للذلة وخياراتنا مدروسة وجاهزة وحاضرة
الحاج حسن: لن نركن للذلة وخياراتنا مدروسة وجاهزة وحاضرة
الحاج حسن: الأميركي أوقف الغاز والنفط لأنه يريد بالمقابل التطبيع والتوطين والتخلي عن المقاومة
الحاج حسن: الأميركي أوقف الغاز والنفط لأنه يريد بالمقابل التطبيع والتوطين والتخلي عن المقاومة
الحاج حسن: معنيون بكسر الحصار الأميركي واستخراج نفطنا وغازنا
الحاج حسن: معنيون بكسر الحصار الأميركي واستخراج نفطنا وغازنا