العالم

ترامب يدافع عن مذيعة هاجمت الحجاب في بلاده

18/03/2019

ترامب يدافع عن مذيعة هاجمت الحجاب في بلاده

بعد يومين على مذبحة مسجدي نيوزيلندا، وقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مدافعا عن مذيعة أمريكية تعرضت لعقوبة إدارية بعد انتقادها نائبة مسلمة على ارتدائها الحجاب.

وجاء تعليق ترامب في أعقاب قرار شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية يوم السبت الماضي، عدم بثّ حلقة هذا الأسبوع من برنامج المذيعة الأمريكية جانين بيرو، التي هاجمت النائبة المسلمة من أصول صومالية إلهان عمر، بسبب ارتدائها الحجاب.

وكانت بيرو، قد تساءلت في 9 آذار/ مارس الجاري، عما إذا كانت معتقدات عمر الدينية تتعارض مع الدستور الأميركي، وقالت: "عمر ترتدي الحجاب وفقا للقرآن حتى لا تتعرض للتحرش، هل التزامها بالعقيدة الإسلامية يدل على التزامها بقانون الشريعة، وهو في حد ذاته يتناقض مع دستور الولايات؟".

وكتب ترامب في سلسلة تغريدات: "أعيدوا جانين... الديمقراطيون اليساريون المتطرفون يعملون مع شريكهم المحبوب... "إعلام الأخبار الكاذبة"، ويستخدمون كل خدعة لإسكات غالبية البلاد". وتابع: "فوكس يجب أن تبقى قوية وترد بشدة... كفاكم إفراطا في الالتزام باللباقة السياسة التي ليس من شأنها إلا أن تطيح بكم، ويجب عليكم مواصلة النضال من أجل البلاد... الخاسرون يريدون الاستيلاء على ما تملكونه، لا تعطوهم ذلك. كن قويا فتزدهر، أو كن ضعيفا فتموت".

كما دعا ترامب "لنصرة تاكر كارلسون" مذيع قناة "فوكس نيوز" الذي تعرض لانتقادات واسعة عقب تسريب تصريحات سابقة له تضمنت إهانات عنصرية للعراق والعراقيين.

ولفتت وسائل إعلام إلى أن "خطاب ترامب في تغريداته يشبه إلى حد كبير خطاب أنصار القوميين البيض الذين ارتكب أحدهم الجمعة مجزرة مروعة في نيوزيلندا".

والجدير بالذكر أن سفاح نيوزيلندا برينتون تارانت قد ذكر في بيانه الذي نشره قبل الجريمة، أنه يدعم ترامب "كرمز للهوية البيضاء المتجددة والهدف المشترك".‎

إقرأ المزيد في: العالم