40spring

خاص العهد

فيروس "جدري القرود".. هل وصل إلى لبنان وكيف ينتشر؟

21/05/2022

فيروس "جدري القرود".. هل وصل إلى لبنان وكيف ينتشر؟

حسن شريم

في ظل تحذيرات منظمة الصحة العالمية حول انتشار فيروس "جدري القرود"، طمأن نقيب الأطباء البروفيسور شرف أبو شرف إلى أنَّ لبنان ما زال في منأى عن عدوى "جدري القرود".

وفي اتصال مع موقع "العهد" الاخباري، لفت أبو شرف إلى أنَّ "هناك نوعين من الجدري "جدري الماء" الذي يصيب الأطفال في الصغر، والجدري الذي انقرض منذ الثمانينات جرّاء اللقاح الذي تلقّاه الناس، فهذا الأخير هو الذي يعاود الانتشار اليوم ومنشأه من أفريقيا وبالتحديد من الكونغو ومن غرب أفريقيا".

ولفت البروفيسور أبو شرف إلى أنّ عوارض جدري القرود عند الغالبية عبارة عن حرارة مرتفعة، وحمّى، وآلام بالعضلات، وتضخم الغدد اللمفاوية، وطفرة جلدية على اليدين والوجه ثم تنتشر في الجسم كافة، ويتعافى معظم الناس منها في غضون أسابيع قليلة، أمّا العلاج فيقتصر على علاج العوارض.

أبو شرف أشار إلى أنّ "الفيروس بدأ ينتشر في أوروبا ولم يصل إلى لبنان بعد"، مشدّدًا على أنّه "من الضروري جدًّا أن تتعاون الدولة اللبنانية مع منظمة الصحة العالمية من أجل منع انتشار المرض، والانتباه للقادمين من أفريقيا وتزويد المختبرات بالمستلزمات الضرورية للتشخيص، والأهم هو التدابير الوقائية خاصة أنّ المرض ينتقل عبر التنفس المباشر والقريب وعبر الدم"، مشددًا على "ضرورة الوعي والانتباه من الاختلاط لا سيما من القادمين من الخارج".

وعن سؤاله عما إذا كان المرض يؤدي إلى الوفاة، أجاب أبو شرف أنه "كما ذكرت هناك سلالتان رئيسيتان للمرض، سلالة الكونغو وهي الأشد خطورة ونسبة الخطورة قد تصل إلى 10% من الوفيات، وسلالة غرب إفريقيا بمعدل وفيات نحو الواحد بالمئة".

وختم أبو شرف أنّه "في الخارج أخذوا التدابير الوقائية وعلى أمل أن يحذو لبنان حذو الخارج في أخذ الاحتياطات اللازمة كي لا تنفلت الأمور من عقالها وينتشر المرض ونصبح في وضع لا يُحمد عقباه"، ختم أبو شرف.

يُشار إلى أنّ المنظمات الصحيّة في أوروبا أعلنت عن وجود أكثر من 100 حالة مصابة بجدري القرود في الوقت الحالي، وفي دول مختلفة في القارة مثل بريطانيا، وألمانيا، وإسبانيا، والبرتغال، وبلجيكا، وفرنسا، حيث تم تشخيص أول حالة في إنكلترا في 7 أيار/مايو لشخص عائد من نيجيريا، لكن باقي الحالات لم تزر نيجيريا نهائياً، وهذا يدل إلى أنّ الفيروس انتشر عن طريق التواصل مع الشخص المصاب.

الصحةمنظمة الصحة العالميةوزارة الصحة اللبنانية

إقرأ المزيد في: خاص العهد

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة