25may

خاص العهد

التحول الرقمي..إنجاز استراتيجي لوزارة العمل

13/05/2022

التحول الرقمي..إنجاز استراتيجي لوزارة العمل

فاطمة سلامة

منذ سنوات ونحن نسمع عن التحول الرقمي في الإدارة اللبنانية دون أن نلمس نتائج واقعية. العالم يسير بركب التحول الرقمي وترتيب لبنان تراجع في مؤشر الحكومات الإلكترونية من المرتبة 74 إلى المرتبة 127 منذ عام 2008 حتى عام 2020. كما تراجع ترتيب لبنان بشكلٍ كبير في مؤشر المشاركة الإلكترونية في المدّة الزمنية ذاتها من المرتبة 28 إلى 148، مع العلم أنّ أول خطة للتحوّل الرقمي تحت اسم "استراتيجية الحكومة الإلكترونية" وضعت عام 2008 من قبل وزارة الدولة لشؤون التنمية الإدارية. ولاحقًا، طوّرتها الوزارة المذكورة في عهد الوزيرة السابقة عناية عز الدين عام 2018 ليصبح اسمها "استراتيجية التحول الرقمي للحكومة". ورغم كل تلك السنوات لا تزال هذه الاستراتيجية معلّقة الى أجل غير مسمى. 

أمس الخميس، سجّلت وزارة العمل خرقًا نوعيًا على صعيد التحول الرقمي في لبنان. وزير العمل الدكتور مصطفى بيرم تمكّن من تقديم خطة استراتيجية في هذا الصدد للوزارة حازت على موافقة مجلس الوزراء، وذلك في أول إنجاز تقوم به وزارة في تاريخ لبنان. فما أهمية هذه الخطوة؟ وماذا بعد موافقة الحكومة عليها؟. 

بيرم: للعمل بالتوازي على القضايا الاستراتيجية والآنية 

وزير العمل الدكتور مصطفى بيرم يتحدّث لموقع "العهد" الإخباري عن أهمية الخطوة، فيوضح بداية أنّ ثمة خطة وطنية للتحول الرقمي يُعمل عليها منذ سنوات وقد تبلورت مع وزيرة الدولة لشؤون التنمية الإدارية الحالية، لكن وزارة العمل أقدمت على خطوة جريئة في هذا الصدد لتكون أول وزارة تُقر خطة استراتيجية للتحول الرقمي. يتوسّع بيرم في الحديث عن أهمية أن تؤمن كل وزارة البنية التحتية حتى ولو كانت تعمل وسط ظروف صعبة. وفق قناعاته، لا بد من العمل وفق خطين متوازيين؛ خط استشرافي استراتيجي، وآخر لمعالجة المشكلات الطارئة والآنية للاستجابة للطوارئ الاقتصادية والظروف الصعبة دون أن يضرب أي مسار المسار الآخر. 

يصبح بإمكان المواطن إنجاز معاملاته الكترونيًا من المنزل 

لخطة التحول الرقمي -من وجهة نظر بيرم- العديد من الإنعكاسات الإيجابية. يكفي النظر الى شق المعاملات، اذ يصبح بإمكان المواطن إنجاز معاملاته الكترونيًا من المنزل ما يوفّر على المواطن الكثير. يصبح بإمكان المواطن تقديم المعاملة والدفع بشكل الكتروني وهذا بطبيعة الحال يحتاج بعض المتطلبات كالربط مع وزارة المالية. وفق بيرم، تقدّم المستندات الكترونيًا ويجري التحقق منها الكترونيًا أيضًا، فيما تلحظ الخطة نافذة إدراية الكترونية في وزارة العمل يتحقّق عبرها المواطن من معاملته وما اذا كانت المستندات مكتملة أم ناقصة ما يوفر على المواطن الكثير الكثير.

الخطة أنجزت بشكل مجاني 

ويوضح بيرم أن منصة العمل المجانية التي أنجزتها الوزارة شكّلت عامل جذب لبعض المتطوعين والجمعيات ومن لديه اهتمامًا بالمعلوماتية للتطوع مجانًا للعمل على خطة التحول الرقمي. يلفت بيرم الى أنّ المتطوعين وأمام ما رأوه من إصرار وجدية في هذا الموضوع من قبل وزارة العمل تطوعوا لإجراء الدراسة، مع الإشارة الى أنّ هذه الدراسات عادة ما تكلّف عشرات آلاف الدولارات ولكن التطوع كان مجانيًا، وهذا الأمر مهم جدًا. وهنا يستغل بيرم الفرصة ليوجه الشكر لعدد من الأخصائيين والمستشارين الذين تطوّعوا في هذا المجال وقاموا بجهد جبار نتج عنه دراسات متنوعة لجهة الإمكانات والاحتياجات المطلوبة لتطوير المعلوماتية وإنجاز طاقة شمسية، ولجهة السبل التي تمكّن الوزارة من التحول الى المعاملات الرقمية بما يوفّر على المواطن الجهد والوقت والمال ويبعده عن الابتزاز و"السمسرات". وأيضا بما يسهل ربط عروض العمل مع طلبات العمل ويمكن من التعاون مع الجمعيات لإقامة دورات التدريب المهني المعجّل وهذا الأمر مهم جدًا. وعلى صعيد الطاقة الشمسية بما يؤمن طاقة مستدامة نظيفة للتخلُص من مسألة الكهرباء المعقّدة والتي يعاني منها الجميع حتى الوزارات، فعلى سبيل المثال لم تقدم الدولة اللبنانية منذ 4 أشهر ليتر مازوت لوزارة العمل.

ما أنجز يحصل للمرة الأولى في لبنان 

وفيما يلفت الى إشادة مجلس الوزارء بالإنجاز الحاصل، يلفت الى أنّ ما أنجز يحصل للمرة الأولى، فهي أول خطوة تقوم بها وزارة على درب التحول الرقمي. ما حصل يمكّن الوزارة -عندما يتم الربط بالوزارت مع خطة التحول الرقمي الوطنية- يمكّنها من أن تكون جاهزة مسبقًا في خطوة تنجزها لأول مرة وزراة في تاريخ لبنان. 

وفي معرض حديثه، يشدّد بيرم على أنّ أهم ما يميّز الخطة الاستراتيجية أن إنجازها المجاني كان في أقل من شهر وبجهد سريع وتعاون كبير جدًا ومُضني ومكثّف وسط إخلاص ملحوظ في العمل. وهنا يشدّد بيرم على حق المواطن اللبناني في أن يكون لديه إدارة لبنانية تهتم فيه وتصنع له الأمل، معربًا عن استعداده ،لتقديم كل الدعم للمواطن. 

ماذا بعد موافقة مجلس الوزارء؟ يجيب بيرم بالإشارة الى أن مدة الخطة ثلاث سنوات وموافقة الحكومة تمّكن وزير العمل من التفاوض والتحاور مع الجهات المانحة مباشرةً، وهذا ما حصل بالفعل اذ ولمجرد أن علمت جهة "بالخطة تواصلوا معي قبل إقرارها وقالوا أنهم مستعدين لتقديم المساعدة". وعليه، يلفت بيرم الى أنه حصل على الغطاء القانوني بما يمكّنه ويمكّن أي وزير آخر من التفاوض الجدّي مع الجهات المانحة والقيام مباشرة بعملية تطوير سريعة تظهر نتائجها مباشرة. 

وفي ختام حديثه، يلفت بيرم الى أنّ مثل هذه الخطط تُشعر المواطن بالثقة وتعطيه الأمل بالدولة لأن "خيارنا الدولة المقتدرة التي تحمي الجميع وتخدم الجميع والتي تبني الثقة مع المواطن". من وجهة نظر بيرم، عندما نعيد الثقة للمواطن بدولته فهذا الأمر يسمى في علم الادارة بـ"إصلاح النافذة المكسورة" ما ينعكس على نفسية المواطن ضوثقته واهتمامه ليقترب أكثر بأن يكون مواطنًا صالحًا لأنه يرى أن الإدارة تتحول الى إدارة صالحة ويصبح لديه نوعًا من العدوى الايجابية.

لبنانوزارة العمل

إقرأ المزيد في: خاص العهد

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة