intifada

لبنان

الشيخ يزبك: للمشاركة الكثيفة في الانتخابات النيابية

13/05/2022

الشيخ يزبك: للمشاركة الكثيفة في الانتخابات النيابية

دعا رئيس الهيئة الشرعية في حزب الله الشيخ محمد يزبك الجميع إلى التوجه بكثافة للمشاركة في الانتخابات النيابية يوم الأحد المقبل، وأن لا يبخلوا بصوتهم ولا يحجزهم شيء عن صناديق الاقتراع وأن يعبروا عن رأيهم بوضع الصوت الذي نختاره من أجل المستقبل الذي نتمناه لهذا الوطن للخروج من الحالة التي نحن فيها.

وخلال رعايته مصالحة عائلية في الهرمل بين آل الحاج حسن وآل حمادة، أضاف الشيخ يزبك أن مسؤوليتنا جميعًا أن نختار الحق الواضح والدولة العزيزة والكريمة القوية التي تحفظ أهلها وشعبها وتعالج كل قضاياها.

وأشار إلى أن هناك مشروعين في بلدنا، مشروع أميركي - إسرائيلي ومشروع لبناني لبناء الوطن، وقال إننا لا نقبل أن يكون قرارنا بيد غيرنا ولا نرضى أن يتجول سفير أي بلد ليتدخل في الانتخابات، لأننا كلبنانيين علينا أن نحدد مصيرنا. 

ودعا لعدم الغفلة عن مخططات العدو الصهيوني تجاه بلدنا والحذر من غدره، والعمل على ما يغيظ العدو وأسياده وأذنابه، مؤكدًا أن المقاومة وأهلها بالمرصاد له ولن يثنيها شيء إذا فكر بأي اعتداء على بلدنا.

وشدد الشيخ يزبك على أن المقاومة ليست حكرًا على حزب أو مذهب وعلى اللبنانيين جميعًا مقاومة العدو. 

واستغرب الشيخ يزبك كلام البعض بأن قرار الحرب والسلم بيد المقاومة للطعن بها، موضحًا أن الصحيح أن أمر الحرب بيد العدو الإسرائيلي، ونحن لا نريد أن نحارب ولا أن نصافح، بل نريد للعدو أن لا يعتدي على وطننا، فالقرار هو قرار الدولة.

وأضاف أن مقاومتنا لم تكن يوما بديلًا عن الجيش بل نشدد على ثلاثية الجيش والشعب والمقاومة، وفي الموقع الذي يكون فيه الجيش حاضرًا فنحن دعامة له وفي الموقع الذي لا يتمكن فيه أن يحمي بلدنا سنكون أمامه، فنحن والجيش نتكامل ولسنا فريقين.

وأكد الشيخ يزبك أن دخولنا إلى سوريا كان دفاعًا عن لبنان الذي كان مهددًا، فالمقاومة منعت دخول التكفيريين إلى بلدنا وصولًا إلى جونيه وهو ما قاله البطريرك الماروني في يوم سابق.

وأدان الشيخ يزبك جريمة قتل العدو الصهيوني للصحافية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة بعدما ضاق ذرعًا بالصوت العالي الذي يواجهه.

الانتخابات النيابية في لبنانالشيخ محمد يزبك

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة