alahedmemoriz

خاص العهد

المناورة الإسرائيلية الأكبر.. "مركبات" من هواء وفراغ!!

12/05/2022

المناورة الإسرائيلية الأكبر.. "مركبات" من هواء وفراغ!!

حسن شريم

درع الشمال، جونيبر كوبرا، بحر الغضب، السّهم القاتل، مركبات النار أو شهر الحرب... هي أسماء المناورات الإسرائيلية، الضخمة في التعبير والفارغة من المضمون. سعيهم وجهدهم انعكسا عجزًا في ميدان الدفاع عن أنفسهم على الجبهات ولا سيما على حدود غزّة ولبنان، وضعفًا في سد طعنات المقاومين في الداخل.
 
ومع انطلاق المناورة الأخيرة للعدو الإسرائيلي "مركبات النار" والتي تعتبر الأكبر في تاريخ الكيان المحتل، يقدم الخبير الاستراتيجي والعميد المتقاعد الدكتور أمين حطيط مقاربة مسهبة حول دلالات هذه المناورة، فيقول لموقع "العهد الإخباري" إنَّ "هذه المناورة وفقًا لطبيعتها وما تسرّب عن مضمونها تختلف عمّا عداها من مناورات العدو الإسرائيلي، فهي تعتبر الأولى من نوعها لأنها تتميّز بعناصر ثلاثة:

- العنصر الأول من حيث المكان وترقّب الجبهات التي ستُفتح، ففي هذه المناورة ارتقاب لفتح جبهات شاملة في الجنوب والشمال والوسط، وبالتالي تحاكي بهذا المعنى مفهوم الحرب الشاملة مع تركيزها على جبهة الشمال لأنها هي الجبهة الأقصى بالنسبة للعدو دون إهمالها للجبهة المستجدة بالداخل وفي الوسط وطبعًا مع الجبهة التقليدية في غزّة.

- العنصر الثاني هو مدّة المناورة، فمناورات العدو الإسرائيلي تستغرق عادة ما بين أسبوع إلى أسبوعين لتمكّن الجيش من التمرس على حرب الأسابيع السبعة أي 49 يومًا.

أما هذه المناورة، يضيف حطيط، فقد عُدَّت لأن تكون لأربعة أسابيع، يتغير في كل أسبوع نوع من أنواع الأهداف وطبيعتها، لتمكّن العدو الإسرائيلي من العمل لمدة 14 أسبوعًا، وهذا يعني أن العدو بدأ يحسب حسابًا للمتغيّر الاستراتيجي الذي نزل به وهو عجزه عن حسم المعركة في توقيت يحدّده هو وبات عليه أن يعمل بفكرة أن الحرب قد تمتد لثلاثة أشهر لذلك ننتقد هذه المسألة.

- العنصر الثالث هو شمولية الأسلحة المعتمدة، وهذا الأمر يُظهر أنَّ العدو الإسرائيلي حشد لهذه المناورة ما يشبه التعبئة العامة من ناحية أصناف الأسلحة وللتقاطع في ما يسمى بالدفاع عن الجبهة الداخلية، وأيضًا هذا أمر جديد.

وبحسب حطيط، هذه المناورة جديدة في طبيعتها مركزة في نوعيات أعمالها العسكرية، طويلة المدى، ذات طبيعة دفاعية في جزء منها وتنقلب إلى هجومية في جزء آخر.

ويضيف حطيط "بالنسبة لتدحرج المناورة ووصولها إلى أهداف تبتعد عن التدريب فهذا أمر ينبغي أن يراقب"، ويُشير إلى أنَّه "في العرف عند الجيوش النظامية ومن ضمنها الجيش الإسرائيلي، تتم المناورات تحت دوافع ثلاثة:

الدافع الأول: للمحافظة على اللياقة العسكرية والميدانية للجيوش لذلك تُجرى المناورات الدورية.

الدافع الثاني: للتمرّس على مواجهة نوع محدّد من الأخطار وإعادة التدريب عليه لضمان مواجهته إذا حصل.

الدافع الثالث: الإعداد للحرب.

ويتابع حطيط: "برأينا بالنسبة لهذه المناورة بالتحديد، وجهت المقاومة رسالة قاطعة أقفلت الطريق أمام الهدف الثالث أي الاعداد للحرب عندما رفعت جهوزيتها وتعاملت مع هذه المناورة كأنها استعداد لحرب تشنّها "إسرائيل" وتجهّزت للدفاع، فأسقطت بهذه الجهوزية الهدف الثالث، فيبقى أن تكون المناورة مركّزة من أجل التمرس على مواجهة الأخطار أي ضمن أهداف الفئة الثانية، لذلك يأتي ما تسرّب من رسائل أرسلها العدو بشكل غير مباشر للمقاومة أنَّه ليس بصدد التصعيد وليس معنيًا بمواجهة عسكرية يأتي في سياق النتائج التي أحدثتها مواقف المقاومة برفع جهوزيتها فأجهضت إمكانية أن تنقلب هذه المناورة من مناورة تدريب إلى أعمال حربية وحرب تندلع بشكل أساسي".

وعن توقيت المناورة الإسرائيلية مع الانتخابات اللبنانية، لم يستبعد حطيط الترابط بين التوقيتين خاصة في ظل تصاعد خطاب الفريق اللبناني الآخر المنخرط في الانتخابات ضد المقاومة ونزع سلاحها، والمنخرط في الحملة العالمية المضادّة للمقاومة، من جهات سياسية ومقامات دينية وعسكرية وأقطاب اقتصادية واجتماعية وحزبية"، ويردف "من الممكن أن يكون هناك شيء في الأفق من تحذيرات من انفجار أمني في الداخل يطيح بالانتخابات فتستغلّه "إسرائيل" في زمن المناورة، ولذلك تخطيط المناورة في زمن الانتخابات برأينا هو عمل مشبوه خاصة مع الاصوات المعادية للمقاومة وسلاحها في الداخل اللبناني، فهو يشكل دعمًا معنويًا لبعض الأطراف في الداخل والذين ينظر إليهم الإسرائيلي نظرة الحلفاء في عدوانهم للمقاومة، من هنا تأتي المناورة في خدمة الفريق اللبناني المعادي للمقاومة في زمن الانتخابات التي تعتبر اليوم استفتاء على مشروعين: مشروع لبنان المقاوم القوي أو مشروع لبنان المجرّد السلاح الضعيف المتهالك".

المقاومة الإسلاميةلبنانفلسطين المحتلةفصائل المقاومة الفلسطينيةالجيش الاسرائيليالكيان المؤقت

إقرأ المزيد في: خاص العهد

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة
النائب الحاج حسن: مشروع المقاومة الإسلامية في لبنان بعد أربعين عامًا من عمرها متقدم والعدو مأزوم
النائب الحاج حسن: مشروع المقاومة الإسلامية في لبنان بعد أربعين عامًا من عمرها متقدم والعدو مأزوم
فضل الله: لبنان يمتلك القوة لاستثمار نفطه وغازه  
فضل الله: لبنان يمتلك القوة لاستثمار نفطه وغازه  
"طائراتُ الحزب" من "مرصاد" إلى حسان: مسيّرات فوق فلسطين والبحر الأبيض المتوسط
"طائراتُ الحزب" من "مرصاد" إلى حسان: مسيّرات فوق فلسطين والبحر الأبيض المتوسط
المقاومة الإسلامية: إطلاق ثلاث مسيرات باتجاه حقل "كاريش" والرسالة وصلت
المقاومة الإسلامية: إطلاق ثلاث مسيرات باتجاه حقل "كاريش" والرسالة وصلت
رعب حزب الله في البحر يأسر العدو
رعب حزب الله في البحر يأسر العدو
الخارجية الإيرانية: نتابع بجدّية تحديد مصير الدبلوماسيين المختطفين في لبنان
الخارجية الإيرانية: نتابع بجدّية تحديد مصير الدبلوماسيين المختطفين في لبنان
ماكرون: يجب الدفاع عن الاتفاق النووي مع أخذ المصالح الأمنية في الاعتبار
ماكرون: يجب الدفاع عن الاتفاق النووي مع أخذ المصالح الأمنية في الاعتبار
فيروزنيا بذكرى اختطاف الديبلوماسيين الإيرانيين: القضية لن تسقط بتقادم الزمن
فيروزنيا بذكرى اختطاف الديبلوماسيين الإيرانيين: القضية لن تسقط بتقادم الزمن
إبراهيم يفنّد أسباب أزمة الخبز!
إبراهيم يفنّد أسباب أزمة الخبز!
الشيخ قاسم: كلنا معنييون بإنجاز حكومة تستطيع أنْ تنقلنا إلى الأفضل
الشيخ قاسم: كلنا معنييون بإنجاز حكومة تستطيع أنْ تنقلنا إلى الأفضل
استشهاد فلسطيني خلال مواجهات مع الاحتلال في جنين.. واعتقال 40 آخرين
استشهاد فلسطيني خلال مواجهات مع الاحتلال في جنين.. واعتقال 40 آخرين
العدو يواصل انتهاكاته.. شهيد فلسطيني برصاص الاحتلال في طولكرم
العدو يواصل انتهاكاته.. شهيد فلسطيني برصاص الاحتلال في طولكرم
لابيد سيطلب من ماكرون نقل رسالة إلى لبنان: حزب الله "خطر" على مفاوضات الحدود البحرية
لابيد سيطلب من ماكرون نقل رسالة إلى لبنان: حزب الله "خطر" على مفاوضات الحدود البحرية
النيابة العامة الفلسطينية: اغتيال أبو عاقلة كان على يد جيش الاحتلال
النيابة العامة الفلسطينية: اغتيال أبو عاقلة كان على يد جيش الاحتلال
رفضٌ فلسطيني للتقرير الأميركي حول استشهاد الصحافية أبو عاقلة
رفضٌ فلسطيني للتقرير الأميركي حول استشهاد الصحافية أبو عاقلة
الأسرى ينعون الشهيدة سعدية مطر: الاحتلال مسؤول نتيجة إهماله الطبي
الأسرى ينعون الشهيدة سعدية مطر: الاحتلال مسؤول نتيجة إهماله الطبي
الفصائل الفلسطينية: يوم الجمعة المقبل "يوم غضب" في مواجهة الاحتلال
الفصائل الفلسطينية: يوم الجمعة المقبل "يوم غضب" في مواجهة الاحتلال
بالفيديو: فلسطيني أعزل يتصدّى لثلاثة جنود صهاينة
بالفيديو: فلسطيني أعزل يتصدّى لثلاثة جنود صهاينة
الفصائل الفلسطينية بذكرى "النكسة": المساس بالأقصى لن يمر إلا على أجسادنا 
الفصائل الفلسطينية بذكرى "النكسة": المساس بالأقصى لن يمر إلا على أجسادنا 
المقاومة الفلسطينية تثير مخاوف العدو من الجبهة البحرية.. اقتصاد الكيان في خطر
المقاومة الفلسطينية تثير مخاوف العدو من الجبهة البحرية.. اقتصاد الكيان في خطر
في ظل خشية من هجوم إضافي من حزب الله‎‎.. نقاش سرّي "إسرائيلي"
في ظل خشية من هجوم إضافي من حزب الله‎‎.. نقاش سرّي "إسرائيلي"
"إسرائيل" تراهن على مناورات "الأسد الإفريقي" لتعزيز التعاون مع المغرب
"إسرائيل" تراهن على مناورات "الأسد الإفريقي" لتعزيز التعاون مع المغرب
هكذا وجد سلاح الجو "الإسرائيلي" صعوبة في إسقاط  المسيرات
هكذا وجد سلاح الجو "الإسرائيلي" صعوبة في إسقاط المسيرات
غضب في مستعمرة المطلة..والسبب قرار للجيش "الإسرائيلي"
غضب في مستعمرة المطلة..والسبب قرار للجيش "الإسرائيلي"
رعب المسيّرات..خشية في المؤسسة الأمنية "الإسرائيلية" من هجمات إضافية 
رعب المسيّرات..خشية في المؤسسة الأمنية "الإسرائيلية" من هجمات إضافية 
باسيل: لا غاز في "إسرائيل" طالما لا غاز في لبنان
باسيل: لا غاز في "إسرائيل" طالما لا غاز في لبنان
قرار البيت الأبيض يقابله قرار المقاومة
قرار البيت الأبيض يقابله قرار المقاومة
هل يعيد حزب الله الضالين الى وطنيتهم دفاعًا عن غاز لبنان؟
هل يعيد حزب الله الضالين الى وطنيتهم دفاعًا عن غاز لبنان؟