العالم

الشرطة الروسية تهيئ الظروف لعمل القوات الأممية في الجولان المحتل 

18/03/2019

الشرطة الروسية تهيئ الظروف لعمل القوات الأممية في الجولان المحتل 

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن شرطتها العسكرية هيأت الظروف المناسبة لعمل القوات الأممية لحفظ السلام في منطقة فصل القوات في الجولان السوري المحتل.

وقال قائد الشرطة العسكرية الروسية فلاديمير ايفانوفسكي للصحفيين: "نحن متواجدون الآن في منطقة مرتفعات الجولان على خط برافو، على الجانب السوري الشرقي، حيث تم إنشاء ستة مراكز مراقبة منذ نهاية العام الماضي، تراقب المنطقة منزوعة السلاح، ووقف إطلاق النار بين سوريا و"إسرائيل"​​​.

وأضاف: "اليوم وصلنا إلى نقطة المراقبة الأولى التي تم تجهيزها بالكامل من الناحية الهندسية في غضون ثلاثة أشهر"، وتابع: "هيأنا الظروف حتى تتمكن القوات الأممية من نشر نقاطها والبدء في تنفيذ المهام الموكلة إليها والمعلقة منذ 2013 على خط برافو".

وأشار إلى أن العسكريين الروس ونظرائهم السوريين نفذوا مناورات وتدريبات مشتركة في المنطقة المذكورة.

وفي آب/أغسطس 2018 استأنفت قوات حفظ السلام الدولية تسيير دورياتها ومناوباتها في منطقة فض الاشتباك في الجولان السوري المحتل بحماية الشرطة العسكرية الروسية.

وتنتشر هناك ست نقاط مراقبة للشرطة الروسية الساهرة على سلامة موظفي الأمم المتحدة، ومنع أي احتكاك.

إقرأ المزيد في: العالم