طوفان الأقصى

لبنان

الشيخ القطان: نريد من الدول العربية والإسلامية أن تدعم فلسطين بالمال والسلاح
30/04/2022

الشيخ القطان: نريد من الدول العربية والإسلامية أن تدعم فلسطين بالمال والسلاح

أكد رئيس جمعية "قولنا والعمل" الشيخ أحمد القطان على أن البوصلة الأساس هي فلسطين، مضيفًا أنه "من أراد أن يكون على حق فعليه أن يكون مع فلسطين والقدس، لأن القدس هي المحور ونقطة الإستقطاب"، مشيرًا الى أنه "في يوم القدس العالمي نرفع رؤوسنا عالياً في أننا منذ اللحظة الأولى لم نرَ إلا محور المقاومة والممانعة الذي هو محور الحق الذي نصره الله ومكّنه".

كلام القطان جاء خلال مهرجان حاشد أقامته الجمعية في برالياس لمناسبة يوم القدس العالمي، حضره ممثلون عن مطارنة زحلة والبقاع ولفيف من العلماء وممثل سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية وعدد من المرشحين وفاعليات إجتماعية وبلدية واختيارية.

واعتبر الشيخ القطان أنه :"ما قيمة أن يقف أمامنا أي زعيم أو متحدث عربي أو معمم أو داعية ويخطب خطاباً رنانًا ويقول نحن مع فلسطين ثم بعد ذلك نرى التطبيع مع هذا العدو الصهيوني ولا نرى العون ولا الإمداد والدعم للقضية الفلسطينية ولحركات المقاومة في فلسطين المحتلة". 

وتابع :"نحن نريد من الدول والزعماء أن يدعموا فلسطين وحركات المقاومة في فلسطين كما تدعم إيران، فهذا ما نريده من العرب والمسلمين، وفي مقدم ذلك دعماً بالسلاح ثم بالمال ثم بالمواقف السياسية الجريئة والصادقة والتي تنم عن دين وعقيدة وإيمان، ففلسطين هي أرض المسرى وأرض كل الأحرار وكل من يقول أنه مع المستضعفين".

وفي الشأن الداخلي ، قال القطان "إن الحصار كبير، فهم يحاولون بكل ما أوتوا من قوة أن يحاصروا لبنان، لعل الشعب اللبناني ينقلب على بعضه البعض، ويحدثون فتنة في هذا البلد. لكن اللبنانييين أثبتوا أنهم تعلموا دروساً عظيمة من المراحل السابقة وأنهم أقوى وأقدر من أن ينجرفوا إلى أي فتنة طائفية أو مذهبية".

وأضاف: "لذلك الحرب هي اليوم من خلال الإنتخابات النيابية القادمة، فهذا الإستحقاق هو محطة هامة جداً، وكل من يقول أنني لست معنياً بالإنتخابات فيعني هذا أنه يقدم هذا البلد للمجرم سمير جعجع وأعوانه وأعداء لبنان، وباختصار فإنهم يجاهرون بالعداء لمحور المقاومة، ولكل الشرفاء في هذا البلد، ونحن نقول هذا البلد لن يكون يوماً من الأيام لأمريكا وأعوانها، فهو لأهله وناسه، وهذا البلد بالشعب والجيش والمقاومة سيبقى شامخاً رافعاً رأسه أمام كل العالم".

وختم الشيخ القطان قائلاً: "نعم كما استطعنا أن نحمي لبنان خلال كل هذه السنوات السابقة فنحن على يقين بأن وطننا لا يمكن أن يبقى قوياً عزيزاً مواجهاً لكل التحديات إلا من خلال الشعب والجيش والمقاومة، لذلك نقول بأن هذه الإنتخابات محطة هامة فانتخبوا ضمائركم من خلال ثلة من النواب الذين من الممكن أن يغيروا إلى الأفضل".

محور المقاومةاحمد القطانيوم القدس العالمي

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية



 

مقالات مرتبطة