intifada

اليمن

الاتصالات اليمنية في مرمى العدوان.. بعد الحديدة تدمير مبنى "تيليمن" في صنعاء

14/02/2022

الاتصالات اليمنية في مرمى العدوان.. بعد الحديدة تدمير مبنى "تيليمن" في صنعاء

بعد أقل من ثلاثة أسابيع على انقطاع الانترنت والاتصالات الدولية في اليمن عقب استهداف طيران العدوان لمكتب الاتصالات في الحديدة، دمّر طيران العدوان ليل الأحد مبنى الشركة اليمنية للاتصالات الدولية شمال العاصمة صنعاء.

وصباح الاثنين، عقدت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات في اليمن مؤتمرًا صحفيًا على أنقاض مبنى "تيليمن" المستهدف، حيث أشارت الشركة إلى أنّ المبنى كان يحتوي على التجهيزات الفنية والأساسية لتقديم خدمات الاتصالات الدولية والإنترنت في البلاد.

وبحسب الشركة، فقد نتج عن استهداف مبنى "تيليمن" تدمير كلّي لكافة التجهيزات الفنية وللمبنى، ترتّب عليه انقطاع خدمات الاتصالات الدولية، كما تأثّر العديد من الخدمات والقطاعات الحيوية في كافة مناطق الجمهورية اليمنية وحرمان المواطنين من أحد حقوقهم الأساسية.
 
وإذ نفت شركة "تيليمن" بشكل قاطع ما يتم تداوله في بعض وسائل الإعلام حول استخدام موقع الشركة لأغراض عسكرية، أكّدت أنّ كافة التجهيزات الفنية يتم استخدامها لأغراض خدمية مدنية.

وناشدت الشركة المجتمع الدولي وكافة المنظمات الدولية والإنسانية والحقوقية، القيام بواجبها لوقف التدمير المتكرر والممنهج للبنية التحتية لقطاع الاتصالات.

إلى ذلك، اعتبر‏ وزير الاتصالات اليمني، مسفر النمير أن هذا الاعتداء ضمن سلسلة استهدافات ممنهجة لخدمات الاتصالات والانترنت في اليمن، داعيًا إلى تحييد الاتصالات وخدماتها المتنوعة من أي استهداف، لأن استهدافها يمثل جريمة حرب.

اليمنالعدوان الاميركي السعودي على اليمنقطاع الاتصالات

إقرأ المزيد في: اليمن

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة