25may

لبنان

ثلوج "ياسمين" تعزل المناطق الجبلية وتغلق الطرقات الرئيسية

27/01/2022

ثلوج "ياسمين" تعزل المناطق الجبلية وتغلق الطرقات الرئيسية

اشتدت برودة العاصفة الثلجية "ياسمين" ليل أمس وصباح اليوم في البقاع، حيث تساقطت الثلوج ليلًا على ارتفاع 600 متر ما أدى إلى عزل عشرات البلدات على السلسلتين الشرقية والغربية، منها بلدات عيناتا الأرز واليمونة وحام ومعربون وعين البنية وطفيل والخريبة.

وقد انقطعت معظم الطرقات الرئيسية والجبلية على ارتفاع 1100 متر وما فوق، وشلت حركة السير تمامًا على الأوتوسترادات الدولية.

هذا وحذر سكان مناطق السلسلة الشرقية من لجوء الضباع إلى المنازل، خصوصًا بعد أن أقدم أهالي بلدة الحلانية شرقي بعلبك على قتل أحد الضباع التي كانت تحاول الدخول إلى المنازل.

ثلوج "ياسمين" تعزل المناطق الجبلية وتغلق الطرقات الرئيسية

وأطلقت بلدية اليمونة غربي بعلبك حملة لفتح الطرقات الرئيسية والداخلية من أجل فك عزلة الأهالي، بعدما أدت كثافة الثلوج التي وصلت سماكتها إلى 90 سم إلى إقفال طرق كثيرة في المنطقة.

وتعمل جرافات بلدية بعلبك على فتح الطرقات الداخلية وعلى المرتفعات الشرقية للمدينة.

كما باشرت الفرق التابعة لبلدية بريتال عملية فتح الطرقات المقطوعة بسبب تراكم الثلوج، وطُلب من اللجنة المختصة في البلدية فتح الطرقات الرئيسية والفرعية ضمن أحياء البلدة المقطوعة.

وناشدت البلدية كل من يملك رفشا أو بوبكات العمل على فتح الطرقات ضمن نطاق البلدة.

وقطعت الثلوج الطريق بين عرمتى وكفرحونة والبقاع الغربي، حيث عملت جرافات اتحاد بلديات جبل الريحان ووزارة الأشغال على فتح الطرقات.

ثلوج "ياسمين" تعزل المناطق الجبلية وتغلق الطرقات الرئيسية

وفي مدينة صيدا، توقّف العمل في عدد من الإدارات الرسمية والمؤسسات الخاصة، بسبب غياب مئات الموظفين والعمال القاطنين في المناطق الجبلية التي تشهد عاصفة ثلجية أقفلت معظم الطرقات.

هذا ووضعت مؤسسة مياه لبنان الجنوبي كافة طواقمها وفرقها في حال استنفار دائم لمواجهة نتائج الطقس على محطات وشبكات توزيع المياه في مختلف المناطق الخاضعة لصلاحياتها في محافظتي الجنوب والنبطية.

وبذل عمال ومستخدمو ومهندسي المؤسسة جهوداً مضنية لمعالجة وصيانة كافة الأعطال الطارئة في الأماكن التي وصلتها العاصفة الثلجية وقطعت أوصالها وحوّلت طرقها الى أفخاخ جليدية.

ثلوج "ياسمين" تعزل المناطق الجبلية وتغلق الطرقات الرئيسية

المشاكل والتحديات التي تواجهها فرق المؤسسة لم تتوقّف عند حدود الطقس والعواصف، فعلى الرغم من كل الأوضاع الاقتصادية الضاغطة والانتشار السريع للطفرة الجديدة من فيروس "كورونا" واصلت الفرق عملها في الخطوط الأمامية لضمان استمرار التغذية بالمياه في كافة المناطق.

وقد بلغت التحديات مؤخرًا مستوى غير مسبوق مع انقطاع كافة خطوط الخدمات العامة عن محطاتها ومنشآتها في كافة الدوائر من صيدا حتى الناقورة مروراً بالزهراني والنبطية وصور وبنت جبيل وجزين.

الطقس

إقرأ المزيد في: لبنان