irhabeoun

فلسطين

المستوطنون يدنسون مقامات دينية شرق نابلس

11/01/2022

المستوطنون يدنسون مقامات دينية شرق نابلس

اقتحم مئات المستوطنين فجر اليوم الثلاثاء مقامات دينية في بلدة عورتا جنوب شرق نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، بحجة أداء طقوسهم التلمودية.

وأفادت مصادر محلية لموقع "فلسطين اليوم" أن دوريات الاحتلال اقتحمت البلدة في ساعة متأخرة من الليل، وانتشرت في أحيائها وعلى أسطح بعض المنازل، ومنعت الدخول أو الخروج من البلدة.

ووصلت في ساعات الفجر الأولى تسع حافلات كبيرة وبعض المركبات التي تقل مئات المستوطنين وسط حماية مشددة من قوات الاحتلال، وتوجهت نحو منطقة المقامات.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس إنّ "مئات المستوطنين اقتحموا بلدة عورتا وسط حماية جيش الاحتلال، ما أدى إلى اندلاع مواجهات في المنطقة"، مضيفًا أنّ "الصهاينة أدوا طقوسًا تلمودية في مقامات دينية ثلاثة: "مقام العزيز، ومقام المفضل والقبور"".

هذا وأغلق مستوطنون فجر اليوم مدخل قرية اللبن الشرقية جنوب نابلس، بحماية من جنود الاحتلال.

وقد أكد شهود عيان للموقع أن المستوطنين قاموا بتأدية طقوس تلمودية وأعمال استفزازية، وهددوا بإغلاق مدرسة بنات اللبن الثانوية، والاستيلاء على مبناها.

كما أعاق جنود الاحتلال حركة دخول وخروج الأهالي والمركبات من وإلى القرية.

يذكر أن منطقة شرق نابلس تتعرض بشكل مستمر لاقتحامات المستوطنين لمدخلها ومدارسها، وقد شهدت في الشهرين الماضيين أكثر من 20 اعتداء واغلاقا من قبل المستوطنين وجنود الاحتلال.

فلسطين المحتلة

إقرأ المزيد في: فلسطين