irhabeoun

فلسطين

دعواتٌ لجُمعة غضب في فلسطين نُصرةً للأسير أبو هواش 

04/01/2022

دعواتٌ لجُمعة غضب في فلسطين نُصرةً للأسير أبو هواش 

دعَت الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة في سياق الحملات التضامنيّة معَ الأسير هشام أبو هوَّاش إلى جعل الجمعة القادم يوم غضب شعبي عارم في كافة أرجاء الوطن نصرةً للأسير أبو هوَّاش المضرب عن الطعام لليوم 141 على التوالي.

وأشار القيادي بحركة "حماس" إسماعيل رضوان إلى أنَّ "الأسير أبو هوَّاش وصل إلى مرحلة الخطر الشديد وهو يصارع الموت، مما يدل على العقلية العنصرية الإرهابية للاحتلال"، مؤكدًا أنَّ "شعبنا لن يخذل الأسير أبو هواش، ولن يتخلى عنه حتى ينال حريته". 

وشدَّد على أنَّ "قضية الأسرى هي محل إجماع وطني، وتقف على سلم أولويات المقاومة ولن يهدأ لنا بال حتى ينالوا حريتهم، كما حمّل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير هشام أبو هوَّاش، وعليه أن يتحمل التداعيات المترتبة على حدوث أي مكروه له".

وأضاف القيادي في "حماس": "إن المساس بحياة الأسير أبو هوَّاش سيمثل قلبًا للطاولة وعدوانًا على شعبنا، وستبقى المقاومة هي الدّرع والسيف المدافع عن أسرانا ومسرانا"، ودعا المواطنين في الضفة المحتلة وأراضي الـ48 إلى استمرار المسيرات والتضامن مع الأسير أبو هوَّاش، وتصعيد الإشتباك مع الاحتلال الصهيوني في نقاط التماس في الضفة الغربيّة.

وحثّ رضوان المواطنين في مخيمات اللجوء والمهجر والساحات الدولية إلى تشكيل أكبر حملة تضامن دولي مع الأسير أبو هوَّاش والضغط على الاحتلال لتجريم الاعتقال الإداري المخالف للقانون الدولي، مطالبًا "المنظمات الحقوقية والإنسانية العربية والدولية القيام بواجبها تجاه أسرانا وملاحقة قادة الاحتلال لارتكابهم جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية".

وكيل وزارة الأسرى والمحررين: التصدي لمعاناة ابو هوَّاش ضرورة قصوى 

بالموازاة، شدَّد وكيل وزارة الأسرى والمحررين بهاء الدين المدهون على ضرورة التصدي للمعاناة التي يعيشها الأسير هشام أبو هوَّاش بجميع فعالياتها وأنشطتها للضغط على الاحتلال للإفراج عنه، موضحًا أنَّ "المشاهد المؤلمة والصادمة التي نراها للأسير تتحدث عن نفسها هي توضح مدى الإجرام والسادية التي يمارسها الاحتلال بحق أسرانا في سجون الاحتلال".

ولفت إلى أنَّ "هذه المشاهد تُحتِّم علينا أن نسير بلا تردد وأن نحشد كل الطاقات من أجل نصرة هذا الأسير، وأن يشارك جميع مكونات شعبنا كل حسب استطاعته وتخصصه بحملة ضاغطة مستمرة من أجل إطلاق سراح الأسير أبو هواش وإنقاذ حياته".

وأكد المدهون أن الأسير أبو هوَّاش حين يخوض معركة الأمعاء الخاوية مع الاحتلال فإنه لا يخوضها لنفسه، بل يخوضها دفاعًا عن 500 أسير إداري، معتبرًا أنَّ "هذا يتطلب منا جميعًا أن ننتفض انتفاضة حقيقية من أجله تشكِّل ضغطًا حقيقيًا على الاحتلال".

عمَاد أبو هوَّاش: هشام قد يستَشهد في أيَّةِ لحظة

من جهته، حذَّر عماد أبو هوَّاش شقيق الأسير هشام، من خطورة حالته الصحية معَ دخول إضرابه المفتوح عن الطعام اليوم الـ 141 على التوالي، رفضًا لاستمرار اعتقاله الإداري.

وقال: "إنه يتعرض منذ 3 أيام لنوبات إغماء تستمر لساعات، ما أثر على تركيزه العقلي بالإضافة، إلى عدم قدرته على شرب الماء بشكل كامل. وأشار أن الأسير هشام يعاني من نقص في الماء بجسده بنسبة الثلث، كما أن تصريف البول ضعيف جدًا، ما يعني مقدّمة لحدوث تسمم بالدم، وذلك وفق تقارير صادرة عن أطباء فلسطينيين اطلعوا على حالته الصحية".

وأكّد شقيق الأسير أبو هواش أنَّ "الأسير ووفق التقارير الطبيَّة وطول مدة إضرابه فإنّه من المفترض أن يفارق الحياة، إلا أن هناك معجزة أدَّت إلى استمرار نبضه وتمسُّكه بالحياة"، لافتًا إلى أنَّ التقارير تؤكّد أنه في حالة احتضار وقد يعلن عن استشهاده في أية لحظة.
 

فلسطين المحتلةجيش الاحتلال الاسرائيليالأسرى والمعتقلون

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة